رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

محافظ أسيوط يشدد على تكثيف حملات التطعيم بلقاح كورونا في أماكن تجمع المواطنين | فيديو

اللواء عصام سعد محافظ
اللواء عصام سعد محافظ أسيوط
Advertisements

تفقد اللواء عصام سعد محافظ أسيوط، تطعيم المواطنين بلقاحات فيروس كورونا المستجد المعتمدة من وزارة الصحة وذلك بالمركز الصحي الحضري بالوليدية المجاور لمديرية الصحة بحي شرق مدينة أسيوط وذلك ضمن المراكز الطبية التى تم تحديدها بمراكز المحافظة لاستقبال جميع الفئات من المواطنين ومن كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة والأمراض المناعية ممن قاموا بتسجيل بياناتهم على موقع وزارة الصحة وتلقوا رسالة ومكالمة بموعد ومكان التطعيم بالإضافة الى المواطنين الذين لم يقوموا بالتسجيل.. 

 

 

 

ورافقه خلال الزيارة الدكتور محمد زين الدين حافظ وكيل وزارة الصحة والدكتور وائل حمدى وكيل المديرية والدكتور أسامة حجازي مدير عام الطب الوقائي بالمديرية وايمن محروس رئيس حى شرق.
حيث اطمئن محافظ أسيوط على انتظام سير العمل ببرنامج التسجيل الخاص بوزارة الصحة وتقديم اللقاح للمواطنين بشكل جيد وذلك للفئات المستحقة للحصول على لقاح فيروس كورونا المستجد من المواطنين الذين قاموا بالتسجيل على الموقع الإلكتروني للوزارة وإتباع خطوط السير المحددة وتطبيق الإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية أثناء التطعيم والتأكد من قياس العلامات الحيوية للمواطنين قبل التطعيم. 

واشاد محافظ أسيوط بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين وتعامل العاملين مع المواطنين واستقبالهم حتى حصولهم على اللقاح منوهًا إلى إنه بالنسبة للمواطنين غير القادرين على التسجيل يرجى توجيهيم بالاتصال على الخط الساخن ١٥٣٣٥ للمساعدة في التسجيل حيث يتم تطعيمه بعد وصول رسالة له بالموعد ومكان التطعيم فضلا عن توفير اللقاح للمواطنين الذين لم يقوموا بالتسجيل على الموقع الالكترونى ومساعدتهم على التسجيل من خلال الفرق الثابتة الموجودة بالمركز تسهيلًا على المواطنين وتشجيعًا لهم للحصول على اللقاح. 


كما شدد محافظ أسيوط، على تكثيف حملات التطعيم بمختلف المراكز الثابتة والوحدات الصحية فضلا عن الفرق المتنقلة بمختلف الجهات الحكومية واماكن التجمعات ومراكز الشباب، لافتا الى أهمية توعية المواطنين بأهمية هذه الخطوة في الحفاظ على سلامة الفرد والمجتمع، في ظل توافر اللقاحات المختلفة مشيرا الى ضرورة تنفيذ قرارات اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا برئاسة رئيس الوزراء بعدم السماح بعد يوم 15 نوفمبر القادم، بدخول أي موظف لم يتلق اللقاح إلى مكان عمله، أو سيكون عليه أن يجري تحليل PCR كل أسبوع.

 

 كما تقرر بداية من 1 ديسمبر المقبل عدم السماح لأي مواطن بدخول أي منشأة حكومية لإنهاء إجراءاته إلا بعد تأكيد الحصول على اللقاح، كما تقرر عودة فتح دورات مياه المساجد، للتيسير على روادها، مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية  .


والتقى المحافظ بعض المواطنين عقب حصولهم على التطعيم مشيدًا باقبالهم على التسجيل والحصول على اللقاح لافتًا إلى استمرار جهود الفرق الطبية لتطعيم المواطنين بلقاح كورونا بأكثر من 150 فرقة ثابتة و100 فرقة متنقلة بمختلف قرى ومراكز المحافظة وذلك في إطار اهتمام الدولة بحماية المواطنين والتي وضعتها من أولوياتها مقدمًا الشكر للقيادة السياسية على ماتوليه من اهتمام كبير بالقطاع الصحي.


وكان محافظ أسيوط ناشد المواطنين بالالتزام بتطبيق الإجراءات الوقائية ومنع التجمعات وارتداء الكمامات والإلتزام بالقرارات الصادرة في هذا الشأن تجنبًا لنشر العدوى بفيروس كورونا المستجد والإسراع في التسجيل علي الموقع الخاص بوزارة الصحة والسكان "www.egcovac.mohp.gov.eg" للحصول على لقاح فيروس كورونا المستجد وبموجب التسجيل يتم تحديد الأيام المخصصة للحصول على جرعة اللقاح وذلك من خلال الخط الساخن 15335 معلنًا عن تخصيص بعض الخطوط الساخنة لتلقى شكاوى المواطنين والرد على استفساراتهم الخاصة بفيروس كورونا المستجد والتعامل الفورى مع أية حالات اشتباه وذلك على مدار 24 ساعة طوال أيام الاسبوع وهي رقم (2135603/ 088) الخاص بغرفة إدارة الكوارث والأزمات بالمحافظة ورقم الخط الساخن الخاص بغرفة عمليات المحافظة (2135858/ 088) أو رسائل الواتس آب (01000623873).

 

واشار الى انه يمكن التواصل على رقم غرفة الأزمات والطب الوقائي بمديرية الصحة بأسيوط (01060603745) ورقم منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة (16528) التابع لمجلس الوزراء لتلقى البلاغات وشكاوى المواطنين على مدار 24 ساعة أو من خلال البوابة الإلكترونية للمنظومة "www.shakwa.eg" وأرقام وزارة الصحة والسكان (105) و(15335) والتي خصصتها وزارة الصحة لتلقي أية بلاغات خاصة بفيروس كورونا المستجد وتقييم الحالات وتوجيه المتصل لأنسب طريقة لتلقي الرعاية الطبية او من خلال تطبيق "صحة مصر".

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية