رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

عربية النواب تطالب المجتمع الدولي الأخذ برؤية مصر في خارطة طريق استقرار ليبيا

مجلس النواب
مجلس النواب
Advertisements

أكد أحمد فؤاد أباظة وكيل أول لجنة الشئون العربية بمجلس النواب، أن العالم كله أصبح على وعى وإدراك كاملين بالموقف المصرى الرائد والتاريخى بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى تجاه ليبيا وشعبها الشقيق من أجل تحقيق السلام والأمن والاستقرار داخل جميع أنحاء ليبيا


وقال " أباظة " فى تصريح له اليوم، إن أكبر دليل على ذلك القضايا المهمة التى تناولها السفير سامح شكري وزير الخارجية فى كلمته المهمة أمام مؤتمر دعم ليبيا الذى انعقد بالعاصمة الليبية طرابلس وتأكيده الواضح والصريح والحاسم بشأن موقف مصر الثابت والراسخ بشأن مساعدة الأشقاء الليبيين على الوصول إلى رؤية تنفيذية وطنية متكاملة تعالج جذور الأزمة السياسية والاقتصادية والأمنية.


وأضاف أن مصر عملت ولاتزال على إيجاد أرضية مشتركة بين كافة الأشقاء الليبيين بهدف مساعدتهم على التوصل إلى رؤية تنفيذية وطنية متكاملة تعالج جذور الأزمة السياسية والاقتصادية والأمنية التي تعاني منها ليبيا منذ عام 2011. 

 

وأعلن النائب أحمد فؤاد أباظة اتفاقه التام مع تأكيد السفير سامح شكرى بأن للاستقرار متطلبات لا غني عنها تبدأ بوقف العنف والتصعيد، وبناء جسور السلام، وفتح الآفاق لتحقيق المصالحة الوطنية الشاملة بما من شأنه ضمان استدامة السلام الاجتماعي والحفاظ على الهوية والنسيج الوطني في ليبيا، وهو المسار الذي توليه مصر اهتمامًا بالغًا وإيلاء الاهتمام بالتوزيع العادل للثروات لتحقيق التنمية الشاملة في كافة ربوع وأقاليم ليبيا، ودفع عجلة الاقتصاد.


وأشار إلى تأكيد وزير الخارجية فى كلمته بأن مصر مستمرة في جهودها بالتنسيق مع الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي في رئاسة مجموعة العمل الاقتصادية المنبثقة عن مسار برلين بهدف تنفيذ أجندة الإصلاح الاقتصادي لضمان الاستفادة المثلي من موارد ليبيا تلبيةً لآمال أبناء شعبها والتأكيد على حتمية التعامل مع الإشكالية الرئيسية التي تقف حائلًا أمام استعادة ليبيا لسيادتها ووحدتها، والمتمثلة في تواجد القوات الأجنبية والمرتزقة والمقاتلين الأجانب على أراضيها، وهو ما يؤثر سلبًا على الأمن القومي لليبيا خاصة، وعلى أمن دول جوارها العربي والأفريقي عامة.

 

وطالب النائب أحمد فؤاد أباظة من المجتمع الدولى بجميع منظماته ودوله إعطاء أولوية قصوى لتنفيذ رؤية مصر خاصة فيما يتعلق بتنفيذ خارطة الطريق داخل ليبيا مشيدًا بتأكيد وزير الخارجية المصرى أمام هذا المؤتمر بأنه لا مجال للحديث عن تحقيق استقرار ليبيا بصدق وجدية إلا بالتنفيذ الكامل لما نص عليه قرار مجلس الأمن رقم 2570، والمخرجات المتوافق عليها دوليًا وإقليميًا الصادرة عن مؤتمر برلين 2، وجامعة الدول العربية، والاتحاد الأفريقي، ودول جوار ليبيا، بشأن انسحاب جميع القوات الأجنبية والمرتزقة والمقاتلين الأجانب من ليبيا بدون استثناء أو تفرقة، وهو ما سيمثل إنصاتًا واستجابةً لرغبة بل ومطالبة الشعب الليبي مما سيتيح الفرصة الحقيقية لبناء وتطور القدرات الذاتية الليبية بحيث يأخذ الليبيون مقدراتهم في أيديهم. 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية