رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

ترحيب برلماني بعودة الجماهير للمدرجات.. ولجنة الشباب تكشف الشروط

جماهير كرة القدم
جماهير كرة القدم
Advertisements

أكد الدكتور محمود حسين، رئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، أن قرار عودة جماهير الكرة للملاعب مرة أخرى "هام للغاية"، مشيرا إلى أن اللجنة تنبهت لهذا الأمر منذ انطلاق الفصل التشريعي الأول من البرلمان.

وقال النائب في تصريحات صحفية له اليوم: ملف عودة الجماهير كان دائما على رأس أولويات عمل اللجنة، ولولا ظهور وباء كورونا لعادت الجماهير للمدرجات العام الماضي خاصة أن اللجنة قد اتخذت خطوات كبيرة لعودتهم.

وأشار رئيس لجنة الشباب والرياضة بالبرلمان، إلى أن سحر كرة القدم ومتعتها في وجود الجماهير في المدرجات، مؤكدا أن الأهم من قرار العودة هي العودة الآمنة، وهو ما يتطلب ضرورة الالتزام بالاشتراطات التي وضعتها النيابة في تجهيزات الاستادات لعودة الجماهير.

وشدد النائب على أهمية مراعاة ظروف كورونا، بما يوفر الأمن والسلامة لجميع أفراد المنظومة بداية من الجماهير مرورا باللاعبين والأجهزة الفنية والإداريين.

وطالب عضو البرلمان، بضرورة الكشف على الجماهير من أعراض كورونا من خلال جهاز قياس درجة الحرارة، أو النص على أن كل من سيدخل المدرجات يحمل شهادة التطعيم ضد كورونا.

وأوضح رئيس لجنة الشباب بالبرلمان، أن قرار عودة الجماهير أسعد الكثير من المتابعين لكرة القدم، ولكن لابد أن تكون العودة تدريجية ليتم الوصول إلى امتلاء المدرجات مثل الدوريات الأوروبية.

وكان رئيس رابطة الأندية المحترفة، أعلن عن التوصل لاتفاق مع وزارة الداخلية من أجل حضور الجماهير للمباريات في الموسم الجديد.

وأعلن على هامش حفل إقامة قرعة بطولة الدوري المصري الممتاز في الموسم الجديد، أنه تمت الموافقة على حضور 1000 مشجع لكل فريق في المباراة، بحيث يكون الحضور من جماهير الفريقين لنحو ألفي شخص فقط، كخطوة مبدئية لعودة الجماهير من جديد.

وغابت الجماهير عن المدرجات في مصر منذ فترة طويلة بسبب عدة أحداث متلاحقة بدءا من حادثة بورسعيد مرورا بوباء كورونا وغيرهما من الأمور.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية