رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

التعليم: عجز المدرسين تخطى الـ 250 ألف معلم

وزير التربية والتعليم
وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي
Advertisements

كشف الدكتور رضا حجازي نائب وزير التربية والتعليم، أن عجز المدرسين تخطى الـ 250 ألف معلم، لافتًا إلى أنه بسبب صعوبة توفير درجات مالية يصعب الإعلان عن مسابقات جديدة لتعيين المعلمين.

عجز المعلمين

وأضاف خلال لقائه ببرنامج “كلمة أخيرة” الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي بقناة “on e”: أنه لحل أزمة عجز المعلمين تم فتح باب التطوع وإتاحة نظام الحصة بـ 20 جنيهًا.

 

مشكلة تعيين معلمين

ولفت: إلى أن التطوع في التدريس يطبق عالميا ويكون جزء من الرصيد عند التقدم للوظيفة، مشيرًا إلى أن وزارة التربية والتعليم لا تمانع في إعلان مسابقات جديدة لتعيين المعلمين ولكن المشكلة في توفير درجات مالية من خلال وزارة المالية.

 

حضور المعلمين في المدارس

وأكد: أن حضور المعلمين إجباري طوال اليوم الدراسي.

 

وكانت أعلنت وزارة التربية والتعليم والتعليم والتعليم الفني، عن تقسيم حضور الطلاب إلى فترتين بالعام الدراسي الجديد 2021-2022 بجميع المدارس على مستوى الجمهورية.

 

وأكدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، إلى أنه يتم تقسيم حضور الطلاب بالمدارس إلى فترتين وذلك بعد موافقة مدير المديرية ووفقًا لظروف كل محافظة ضمن خطة الوزارة لمواجهة فيروس كورونا.

 

وشددت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني على مديري المديريات بالانتهاء من وضع الجداول المدرسية ووضع حلول مرنة ومتفاوتة لتقليل الكثافة بالمدارس والفصول لتحقيق سبل التباعد الاجتماعي بين الطلاب، ومن بينها استغلال الفراغات الموجودة بالمدرسة  وضرورة الالتزام بما جاء بالكتب الدورية الصادرة في هذا الشأن وطباعة الخطة الوقائية للعام الدراسي الجديد 2021/2022.

 

كما أكدت وزارة التربية والتعليم على  عدم دخول العاملين بالمدارس إلا بعد تلقى اللقاح أو يتم أخذ مسحة له مرتين أسبوعيًا حتى يتلقى اللقاح حرصًا من الدولة على صحة أبنائها.

 

وكانت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، أعلنت آليات وضوابط سد العجز بأعضاء هيئة التدريس بالمدارس استعدادا للعام الدراسي الجديد، المقرر انطلاقه 9 أكتوبر المقبل.

 

وكشفت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، عن فتح باب التطوع بالمدارس من حملة المؤهلات العليا التربوية على أن ينحصر عمل المتطوع في مساعدة المعلمين من خلال تنفيذ المهام التي يتم تكليفهم بها من خلال مشرف المادة ويكون التطوع بمدارس لا يوجد  بها طلاب مقيدون لهم صلة قرابة بالمتطوع حتى الدرجة الثانية.

 

وقررت وزارة التربية والتعليم، بتفعيل القرار الوزاري رقم (202) بتاریخ 2 يونيو 2013، بشأن توزيع أعضاء التعليم والإداريين والخدمات للمعاونة بالمدارس والإدارات والمديريات التعليمية، وفتح باب التطوع للعمل بالمدارس من حملة المؤهلات العليا التربوية على أن ينحصر عمل المتطوع في مساعدة المعلمين من خلال تنفيذ المهام التي يتم تكليفهم بها من خلال مشرف المادة، ويكون التطوع بمدارس لا يوجد بها طلاب مقيدون لهم صلة قرابة بالمتطوع حتى الدرجة الثانية.

 

وشمل القرار إمكانية سد العجز في الحالات القصوى عن طريق الموجهين، وتفعيل موافقة وزارة المالية بجواز الاستعانة بغير العاملين بالتربية والتعليم من حملة المؤهلات العليا التربوية للقيام بالعمل بنظام الحصة، وبما لا يجاوز قيمة (20 جنيها للحصة الواحدة) على أن يتم الصرف خصما على بند (4/3) مكافآت لغير العاملين عن خدمات مؤداة (تمويل صناديق وحسابات خاصة بالباب الرابع (الدعم والمنح والمزايا الاجتماعية) بموازنة المديرية وفي حدود الموارد الذاتية المتاحة بحسابات الأنشطة التعليمية بالمديرية، وذلك وفقًا للضوابط الواردة بالتأشير العام رقم (9) والذي ينص على لا يجوز الصرف على اعتمادات بند 4/3 مكافآت لغير العاملين عن خدمات مؤداه بالباب الرابع الداعم والمنح والمزايا الاجتماعية إلا لمن تستعين بهم الجهات الداخلة في الموازنة العامة للدولة من العاملين من خارج الجهاز الإداري للدولة ووحدات الإدارة المحلية.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية