رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

تعليم البرلمان تعلن متابعتها لالتزام المدارس بتعليمات الوزارة

مجلس النواب
مجلس النواب
Advertisements

قال الدكتور سامي هاشم رئيس لجنة التعليم والبحث العلمي بمجلس النواب، إن اللجنة تستعد لمتابعة بداية العام الدراسي الجديد الذي من المقرر أن يبدأ الأسبوع المقبل، ومتابعة مدي إلتزام المدارس بتطبيق تعليمات وزارة التربية والتعليم بالحضور للطلاب والمعلمين للمدارس ومدي الإلتزام بالإجراءات الإحترازية لمواجهة فيروس كورونا.

وأضاف هاشم في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء،: نريد عام دراسي منتظم بلا إنقطاع بعد خطة الحكومة بتطعيم كل العاملين بالمنظومة التعليمية سواء قبل الجامعي،أو الجامعي وتطعيم أيضًا الطلاب من سن 18 عام.

واكد الدكتور سامي هاشم رئيس لجنة التعليم، أن اللجنة ستعقد أول إجتماعاتها 17 أكتوبر لمناقشة خطة  العمل لدور الإنعقاد الحالي.

وأشار رئيس لجنة التعليم والبحث العلمي بمجلس النواب، أن اللجنة ستتابع أيضًا خطط المراكز البحثية خاصة فيما يتعلق بمجال البحوث وعلم الفيروسات الذي فرضته جائحة كورونا،وستوفر كافة أشكال الدعم لهذه المراكز من أجل دعم البحث العلمي في مصر والذي هو قاطرة للتنمية.

وأضاف رئيس لجنة التعليم، سيتم أيضا متابعة الجامعات التكنولوجية ومدي نجاحها والمعوقات التي تواجهها خاصة وانها بمثابة جامعات حديثة العهد،وتهدف إلي مواكبة التطورات العالمية لوضع مصر في مصاف الدول المتقدمة تكنولوجيًا   وكذلك الجامعات الأهلية لافتًا أن الدولة ستتوسع في هذين  النوعين من الجامعات مستقبلا نظرًا لأهميتهم في إعداد جيل قادر علي المنافسة في سوق العمل داخليًا وخارجيا

وانطلقت السبت الماضي أولى جلسات دور الانعقاد الثانى من الفصل التشريعى الثانى لمجلس النواب، برئاسة المستشار د.حنفى جبالي، واستُهلت الجلسة بتلاوة قرار رئيـس الجمهـورية رقم (418) لسنة 2021 بدعـوة المجلـس للانعقاد لافتتاح دور الانعقاد العادي الثاني للفصل التشريعي الثاني، وكذا قرار رئيـس جمهـورية مصر العربية رقم (322) لسنة 2021 بفض دور الانعقاد العادي الأول للفصل التشريعي الثاني.

كما افتتح المستشار د.جبالى الجلسة بكلمة مهمة قال فيها: «بسم الله أستفتح، ومنه عزت قدرته، أستمد العون والهداية، وإليه سبحانه وتعالى ندعو أن يسدد خطانا»، وأضاف مخاطبًا النواب: «ونحن نتأهب لافتتاح دور الانعقاد العادى الثانى للفصل التشريعى الثانى، أجد أنه من الإنصاف أن أُقر بأن أداءكم البرلمانى فى دور الانعقاد السابق كان حماسيًا متدفقًا بمقدار الأمانة التى أودعكم إياها شعب مصر العظيم، تحليتم بالشجاعة وظهرتم بالمظهر والجوهر اللائقين، وكنتم على قدر المسئولية والفهم العميق لطبيعة المرحلة وتحدياتها، وسجل بذلك مجلسكم الموقر إخلاصًا منقطع النظير فى مناقشة كل ما طُرح عليه من موضوعات، وإقرار عدد مهم من التشريعات، وطفرة عظيمة فى استخدام أدوات الرقابة البرلمانية دون تفريط، للترشيد لا للتنديد، لتكون قبلة المجلس مصر العزيزة، ووجهته تبيان الحقيقة، وحققتم بذلك التوازن بين دور المجلس الرقابى ودوره التشريعى، وكنتم بذلك ضمير الشعب وإرادته وكلمته الحرة وعينه الساهرة».

وتابع رئيس المجلس: هذه القاعة الموقرة التى شيدت لتحتضننا والتى يجرى تحت قبتها حوارنا ويصدح فيها صوتنا، وما تشهده من نقاش، تفرض علينا أن نصد عنها اللفظ الجارح وأسلوب الإثارة، واحترام الدستور والقانون واللائحة والنظام».

ووجه د. جبالى حديثه للنواب؛ قائلًا: إن عملًا جادًا ينتظركم ومستقبلًا مشرقًا سيولد على أيديكم، فليضع المجلس يده فى يد المؤسسات الدستورية الأخرى، ولتضع الأغلبية يدها فى يد المعارضة ونحن نصوغ الأهداف القومية فى استراتيجية ثابتة تكون موضعًا للرضا العام، ثم ونحن نترجمها إلى سياسات وتشريعات تضمن تنفيذها، ولتكن يد الله فوق أيديكم، ونعد أن نبذل مزيدًا من الجهد فى تعاون تام مع مؤسسات الدولة كافة لتحقيق تلك الأهداف.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية