رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

افتتاح قاعة تدريب الفرق الطبية بمستشفى الصالحية المركزي في الشرقية

الدكتور مسعود يتابع
الدكتور مسعود يتابع افتتاح قاعة تدريب الفرق الطبية
Advertisements

افتتح الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بـ الشرقية، اليوم، قاعة التدريب والاجتماعات الجديدة بمستشفي الصالحية المركزي، لتدريب أطباء الزمالة المصرية، ومختلف الفرق الطبية بالمستشفي، بتكلفة تقديرية  بلغت ١٠٠ ألف جنيه بالتعاون مع المجتمع المدني. 

اليوم العلمي الأول 

 

وفى ذات الوقت شهد الدكتور هشام مسعود وكيل الوزارة اليوم العلمي الأول وورشة عمل لأطباء طب الأطفال والمبتسرين، للتدريب على تركيب أجهزة القسطرة الطرفية المركزية للأطفال المبتسرين، في حضور مديري الإدارات الفنية بالطب العلاجي، ومدير المستشفى، ومدربي الزمالة في تخصص طب الأطفال بالمستشفى، وأطباء الأطفال بالمستشفيات المختلفة بالمحافظة. 

 

أهمية التدريب 

 

وأكد وكيل وزارة الصحة بالشرقية، أهمية التدريب والتعليم الطبي المستمر في رفع كفاءة أداء الأطباء والفرق الطبية، بما يساهم في تقديم أفضل خدمة طبية ممكنة للمرضى، والإرتقاء بمستواها، مقدمًا الشكر لجميع المشاركين في هذا العمل لتطوير المنظومة الصحية بالمحافظة.   

 

الخدمات الطبية 

 

وعقب ذلك اطمأن وكيل الوزارة على الخدمات الطبية المقدمة للمرضي بأقسام الإستقبال والطوارئ، والغسيل الكلوي، والحضانات، وحرص علي الإستماع إلي مرضي الكلي، ومعرفة مدي رضاهم عن الخدمة الطبية المقدمة، وتوفير أي احتياجات طبية لهم، ووجه بتوقيع الكشف الطبي علي إحدي الحالات ومناظرتها من خلال استشاري الباطنة، لشكواها من وجود آلام بالبطن، كما تفقد نقطة تمركز الفرقة الطبية المخصصة لتطعيم المواطنين بلقاح فيروس كورونا بالمستشفي، والتأكد من انتظام سير العمل، وتسجيل المواطنين المترددين علي المستشفي علي السيستم وتطعيمهم دون وجود أي معوقات تؤثر علي العمل.  

 

تفقد مستشفى الصدر 

 

وكان  وكيل الوزارة لصحة الشرقية قد تفقد في وقت سابق أعمال التطوير الجارية بمختلف الأقسام الطبية بمستشفى الأمراض الصدرية بمدينة الزقازيق  وتم التأكد من التوسعة والتشطيبات النهائية لأعمال التطوير ببعض الأقسام الطبية، بالشكل الجمالي المطلوب. 

 

توافر المستلزمات 

 

وتأكد مسعود من توافر الأدوية والمستلزمات الطبية منعا لحدوث أى مشكلات فى تناول المرضى لعلاجهم والاطمئنان على الخدمات الطبية المقدمة للمرضى، واتباع بروتوكول العلاج المحدد من قبل وزارة الصحة، للحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد كوفيد ١٩. 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية