رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بايدن يوجه رسالة قوية لأثرياء الولايات المتحدة

الرئيس الأمريكي جو
الرئيس الأمريكي جو بايدن
Advertisements

وجه الرئيس الأمريكي جو بايدن انتقادات لاذعة للطبقة الأرستقراطية الأمريكية ومجتمع الأثرياء بالولايات المتحدة بسبب التهرب الضريبي. 

وعبّر بايدن، عن استيائه من أثرياء الولايات المتحدة الأمريكية بسبب "تهربهم" من دفع الضرائب، على حد قوله.

وبحسب شبكة "إن بي سي نيوز" الأمريكية، أعلن بايدن في خطابه عن خطط لرفع الضرائب للمواطنين ذوي الدخل المرتفع لتحفيز الاقتصاد.

ووفقا له، على مدار الأربعين عامًا الماضية، أصبح الأثرياء أكثر ثراءً، وفقدت العديد من الشركات إحساسها بالمسؤولية تجاه عمّالها ومجتمعاتها وبلدها.

 الاقتصاد الأمريكي

وأضاف بايدن أن الاقتصاد الأمريكي يعمل لصالح أغنى دافعي الضرائب والشركات الكبرى، بينما لا يعطي فرصًا متساوية لأسر الطبقة المتوسطة أو المواطنين ذوي الدخل المنخفض، وعلى وجه الخصوص أولئك الذين يكسبون أقل من 400 ألف دولار في السنة.

وقال بايدن: "لن أعاقب أحدا.. أنا رأسمالي؛ إذا كان بإمكانك جني مليون أو مليار دولار، فهذا رائع، بارك الله فيك، كل ما أطلبه هو أن تلتزم بدفع الضرائب، كما يفعل أفراد الطبقة الوسطى".

ولفت بايدن إلى أن أغنى الأغنياء والذين نسبتهم تعادل 1% يتهربون من دفع ضرائب بقيمة 160 مليار دولار والتي يتعين عليهم دفعها كل عام، موضحا أن الجهات الرقابية لا تعرف ماهية دخلها، لذا لا يمكنها تحديد المبلغ بشكل دقيق

أكبر منصة لتداول العملات المشفرة في العالم

وفي سياق متصل خضعت أكبر منصة لتداول العملات المشفرة في العالم   للتحقيق من قِبل وزارة العدل وهيئة الضرائب الأمريكيتين، ما يضع بينانس تحت مجهر الجهات الرقابية في الولايات المتحدة، ضمن جهودها لاستئصال الأنشطة غير المشروعة في السوق غير المنظمة إلى حد كبير.

ووفقا لبلومبرج التي أكدت، أن المحققين في جرائم غسل الأموال والتهرب الضريبي يسعون للحصول على معلومات من أفراد لديهم اطلاع عميق على أعمال "بينانس" مع الإشارة إلى أن التحقيق يخضع لسرية تامة.

الطب الشرعي

وكانت شركة "تشايناليسس"، المتخصصة في الطب الشرعي، والتي تعمل بتقنية "بلوكتشين" ومن ضمن عملائها وكالات فيدرالية أمريكية، قد خلصت في العام الماضي إلى أنه من بين المعاملات التي قامت بفحصها، تدفقت أموال مرتبطة بالنشاط الإجرامي عبر "بيناننس" أكثر من أي بورصة عملات مشفرة أخرى.

قالت جيسيكا جونج، المتحدثة باسم "بينانس"، نحن نأخذ التزاماتنا القانونية على محمل الجد، ولدينا مع الهيئات الناظمة وجهات إنفاذ القانون علاقة تعاون". مُضيفةً: "لقد عملنا بجهد لبناء برنامج امتثال قوي يتضمن مبادئ وأدوات مكافحة غسيل الأموال التي تستخدمها المؤسسات  المالية لاكتشاف ومعالجة الأنشطة المشبوهة".

بينما رفض المتحدثون باسم وزارة العدل وهيئة الضرائب الأمريكية التعليق.

وتمكنت بينانس بقيادة شانج بنج زاو، الرئيس التنفيذي، والمروج للرموز المميزة على "تويتر"، من التفوق على منافسيها من منصات تداول العملات المشفرة منذ تأسيسها عام 2017، حيث نجحت الشركة، مثل القطاع الذي تنشط فيه، بالعمل إلى حد كبير خارج نطاق الرقابة الحكومية. حيث تأسست "بينانس" في جزر كايمان، ولديها مكتب في سنغافورة.

وقف عمليات الشراء باستخدام عملة " بتكوين"

وكان إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لـِ" تسلا"، قال إنَّ الشركة قررت وقف عمليات الشراء باستخدام عملة " بتكوين" مما أدى إلى انخفاض سعر العملة الرقمية، حيث أشار ماسك في منشور على موقع "تويتر"، إلى مخاوف بشأن "الزيادة السريعة في استخدام الوقود الأحفوري لتعدين "بتكوين" ومعاملاتها"، في حين قال، إنَّ "تسلا" قد تقبل العملات المشفَّرة الأخرى إذا كانت أقل استهلاكًا للطاقة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية