رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بعد توقف ١٠ سنوات.. إشادة برلمانية بتقرير التنمية البشرية

مجلس النواب
مجلس النواب
Advertisements

أكدت النائبة نورا علي، رئيس لجنة السياحة والطيران بمجلس النواب، أن فعاليات تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية في مصر للعام الحالي ٢٠٢١ بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، خطوة تاريخية هامة وبمثابة مرآة تعكس جهود الدولة التنموية ومسيرة الكفاح التي نتجت عنها الإنجازات الضخمة التي تحققت على أرض الجمهورية الجديدة، منذ أن تولى الرئيس المسئولية وقاد عجلة التعمير والبناء والنهضة.

وأشارت إلى أن هذا التقرير له أهميته لأنه يتناول بالشرح الدقيق للجهود والانجازات خلال السنوات الماضية الذي يوضح معه قدرة مصر على الرصد والتحليل ودقة المؤشرات التي تصدر عن المؤسسات المتخصصة العالمية فيما يتعلق بعملية التنمية في مصر.

وقالت: إطلاق تقرير التنمية البشرية بعد توقف حوالي 10 سنوات بداية انطلاقة جديدة تؤكد أن الدولة المصرية قادرة على تجاوز العديد من التحديات ووضعها الآن ممتاز يجعلها أكثر انفتاحًا على المؤسسات الدولية وتتعامل بشفافية في جميع الإجراءات وفقًا لتوجيهات الرئيس.

وأشارت إلى أن هذا التقرير يساهم بشكل كبير فى تعزيز التنمية البشرية والاستثمار والإصلاح الاقتصادي، ويعزز من قوة مصر السياسية والاقتصادية والاجتماعية والتعليمية والثقافية والبيئية.

وأكدت رئيس لجنة السياحة بالنواب، أن مصر حققت إنجازا كبيرا بالنسبة لبرنامج الإصلاح الاقتصادي خلال الفترة الماضية وكانت محل إشادة العالم، مما أثر إيجابا في خفض نسبة البطالة والتضخم وزيادة الناتج المحلي وخفض عجز الموازنة، مضيفة أن الدولة المصرية أطلقت العديد من المبادرات والدعم المباشر والحماية الاجتماعية لصالح قطاع كبير من المواطنين.

وأوضحت  أن تقرير التنمية البشرية الجديد جاء شامل كافة جوانب التنمية ليلقي الضوء على جودة التنمية البشرية واستدامتها، وإلى كيفية تأثير أوجه عدم المساواة الاجتماعية والنوع الاجتماعي والأداء البيئي على الدولة.

ومن جانبه قال الدكتور محمود حسين، رئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب: تقرير التنمية البشرية في مصر 2021 فخر لجميع المصريين باعتباره صادر عن جهة دولية محايدة وليست جهة حكومية وهو ما يعكس  الإنجازات الكبيرة التي تحققت في عهد الرئيس  عبد الفتاح السيسي.

وأكد رئيس لجنة الشباب، عقب مشاركته في فاعلية إطلاق تقرير التنمية البشرية، في تصريحات للمحررين البرلمانين اليوم الثلاثاء، أن أهمية التقرير تأتي أيضا أنه جاء بعد انقطاع دام 10 سنوات ليؤكد التزام مصر بنهج تنموي يضع الإنسان في قلب التنمية، حيث يعد ذلك التقرير هو الـ12 منذ عام 1994، مشيدًا بتهنئة الرئيسي عبد الفتاح السيسي للمصريين على تحملهم وصبرهم على التحديات التي جعلت تقرير التنمية البشرية يخرج بهذا الشكل.

وأوضح أن ذلك التقرير يعكس ما تقوم به الدولة من جهود تنموية شاملة وعميقة تمتد لجميع نواحي الحياة في مصر، كما يتناول بالشرح البيانات الدقيقة والمفصلة لتلك الجهود والإنجازات خلال السنوات الماضية، الأمر الذي يدعم قدرات الرصد والتحليل ودقة المؤشرات التي تصدر عن المؤسسات المتخصصة العالمية فيما يتعلق بعملية التنمية في مصر.

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي قال في كلمته اليوم: تقرير التنمية البشرية في مصر 2021 شهادة للشعب المصري وأهنئ المعنيين به.

وقال السيسي: ليس لدينا معسكرات للاجئين فى مصر بل لدينا مواطنون ونقدم لهم ما نستطيع من خدمات لحوالى ٥ أو ٦ ملايين لاجئ، مشيرًا إلى أن هذا العدد بحجم دولتين أو ثلاث لها ميزانيتها وإنفاقها.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية