رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

آخرهم سامح حمدي.. أجيال تتوارث الفشل في اتحاد الكرة الطائرة

سامح حمدي
سامح حمدي
Advertisements

سجل منتخب الكرة الطائرة بقيادة محمد اللقاني المدير الفني، فشلا جديدا في سلسلة الإخفاقات، وذلك خلال مشاركته في منافسات بطولة كأس الأمم الأفريقية المقامة حاليا في رواندا.

وخسر منتخب الكرة الطائرة أمام تونس بنتيجة (3-1)، في المباراة التي جمعت بينهما أمس الإثنين، ضمن لقاءات الدور قبل النهائي من منافسات البطولة القارية.

بهذه النتيجة يفقد منتخب الكرة الطائرة فرصة المنافسة على حصد لقب البطولة، بالإضافة إلى ضياع فرصه في التأهل لبطولة كأس العالم المقرر إقامتها العام المقبل في روسيا.

ويتأهل لبطولة كأس العالم المنتخبين المتأهلين لنهائي بطولة كأس الأمم الأفريقية، وهما منتخبي الكاميرون وتونس.

وحصد منتخبنا الوطني 8 ألقاب في تاريخ مشاركة الكرة الطائرة المصرية بالبطولات الأفريقية، وكان اللقب الأخير عام 2015، وكان حينها رئيس الاتحاد هو فؤاد عبد السلام، والذي تم تعيينه بعد قرار إقالة علي السرجاني ومجلسه.

خسارة جديدة أمام منتخب الجزائر

وتولى فؤاد عبد السلام رئاسة اتحاد الكرة الطائرة المسئولية حتى عام 2017، وعقب رحيله بأيام شارك المنتخب في بطولة أفريقيا وخسر اللقب أمام المنتخب التونسي في المباراة النهائية، وهي البطولة التي أقيمت في القاهرة، وكان حينها رئيس الاتحاد هو خالد ناصف سليم.

وقبل رحيل مجلس خالد ناصف سليم بفترة قصيرة، تلقى منتخب الكرة الطائرة فضيحة جديدة في البطولة الأفريقية نسخة عام 2019، بعد احتلال المركز الرابع بهزيمتين الأولى أمام تونس في نصف النهائي، ثم خسارة جديدة أمام منتخب الجزائر في مباراة تحديد المركز الثالث.

وعقب رحيل مجلس خالد ناصف سليم صدر قرار بتعيين أحمد عبد الدايم المدير التنفيذي قائما بأعمال رئيس الاتحاد لحين إجراء الانتخابات، واستمر في مهام عمله حتى صدر قرار بتعيين لجنة مؤقتة يترأسها سامح حمدي، لتشارك هي الأخرى في مسلسل فضائح الكرة الطائرة المصرية، بعد الخسارة أمام تونس في نصف نهائي البطولة المقامة حاليا برواندا.

ورغم كون الحدث جللا وفضيحة، ولكن كل ما سبق وذكرناه كان متوقعا في ظل عدد كبير من الأخطاء ارتكبتها اللجنة المؤقتة المكلفة بإدارة الاتحاد وعلى رأسها سامح حمدي.

مجاملة النجوم

ارتكب أعضاء اللجنة المؤقتة لإداِرة اتحاد الكرة الطائرة برئاسة سامح حمدي، عددا كبيرا من الخطايا التي كانت نتيجتها إلحاق فضيحة بتاريخ الكرة الطائرة المصرية، ولعل أبرز تلك الخطايا هو مجاملة النجوم التي رفضت الانضمام لصفوف المنتخب، ورفض إيقافهم أو توقيع عقوبات قاسية عليهم.

شهد معسكر المنتخب الذي سبق المشاركة في البطولة، اعتذارات بالجملة من جانب نجوم الفريق، عن التواجد في القائمة الأساسية، وأبرز تلك الاعتذارات كان عبدالله عبد السلام وأحمد صلاح ومحمد عادل لاعبي الأهلي ورضا هيكل لاعب الزمالك.

ووقف أعضاء اللجنة المؤقتة عاجزين أمام تلك الاعتذارات، دون اتخاذ أي قرار من شأنه إعادة الانضباط إلى صفوف المنتخب وحماية سمعة الكرة الطائرة المصرية.

ضعف الإعداد

واستكمالا لمسلسل الخطايا التي ارتكبها أعضاء اللجنة المؤقتة، دخل منتخبنا الوطني البطولة دون إعداد يليق بالكرة الطائرة المصرية، فالمنتخب لم يخض سوى معسكر وحيد وكان في بولندا، ودون ذلك كانت المعسكرات مفتوحة ولم يكن هناك أي مباريات ودية قوية تجهز لاعبينا للمشاركة في البطولة المؤهلة لبطولة العالم.

وضمت قائمة المنتخب في البطولة كلا من، أحمد فتحي وأشرف اللقاني وهشام يسري وعبد الحليم عبو ومحمد محسن وعبد الرحمن سعودي ومحمد مجدي وأحمد يوسف ومحمد مصطفى لعبة ومحمد مصطفى دبشة وأحمد سعيد وأحمد ضياء ومحمد رضا ومحمد رمضان.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية