رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

حزب المصريين: عودة البعثة المصرية يثبت قدرة الدولة على حماية أبنائها

حسين ابو العطا رئيس
حسين ابو العطا رئيس حزب "المصريين"
Advertisements

 

قال المستشار حسين أبو العطا، رئيس حزب "المصريين"، إن عودة البعثة المصرية من أفغانستان تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي تؤكد على تواجد الدولة المصرية بقوة خارج حدودها للدفاع عن مصالح رعاياها وحمايتهم وأن مصر لا تترك أبناءها مهما كانت التحديات، موضحًا أن تلك الخطوة مؤشر واضح على قوة الدولة ومؤسساتها الوطنية.

 

 

 

عودة البعثة المصرية

وأضاف "أبو العطا"، في بيان للحزب، أن عودة البعثة المصرية من أفغانستان في ظل هذه الظروف الصعبة والمشاهد التي نتابعها من محاولات فرار المواطنين الأفغان بعد سيطرة حركة طالبان على مقاليد الحكم تؤكد بما لا يدع مجالًا للشك الاهتمام المباشر من الرئيس السيسي بأبناء الوطن في الداخل والخارج.

وأوضح رئيس حزب "المصريين"، أن توجيهات الرئيس السيسي واضحة وهي أن كرامة المواطن المصري خط أحمر، مشيرًا إلى أن مؤسسات الدولة المصرية في عهد الرئيس السيسي تعمل من أجل مصلحة الوطن والمواطن.

 

مصالح الشعب

وأشار إلى أن الرئيس السيسي راعى مصالح الشعب ليس في مصر فقط؛ ولكن خارج مصر أيضًا بتحركات واعية ومحسوبة، موضحًا أن عودة البعثة المصرية من أفغانستان بعزة وكرامة وفي أسرع وقت يؤكد على الريادة والكفاءة المصرية، مثمنًا الجهود المصرية التي تضافرت لحماية المصريين داخل مصر وخارجها.

ولفت إلى أن مصر التي أعادت المصريين من ووهان الصينية خلال أزمة كورونا، وأيضا أبناءها من اليمن في أزمة الصيادين، ومن ليبيا ومن دول الصراعات وغيرها تضرب مثالًا رائعًا ونموذجًا يُحتذى به، موضحًا أن مثل هذه الجهود الجبارة والمضنية تمثل مشهد مشرف وحقيقي من الدولة المصرية نحو حماية أبنائها في الداخل والخارج مهما كانت التحديات والمخاطر؛ وتؤكد أن المواطن المصري قيمته محفوظة في ظل القيادة السياسية الحكيمة للرئيس السيسي.

 

واضاف ابو العطا ان تحرك اجهزة الدولة برئاسة الرئيس السيسي على وجة السرعة لعب دورا حاسمة فى حماية البعثة المصرية فى افغانستان فى ظل الصراعات الدائرة بسبب وصول حركة طالبان للحكم مرة اخرى وهو الامر الذى اشعل التناحر فى افغانستان من جديد بين العديد من الفصائل المتناحرة على السلطة 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية