رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

لأسباب غير معروفة.. استقالة عمرو موسى من رئاسة مؤسسة ياسر عرفات

عمرو موسى
عمرو موسى
Advertisements

أعلن عمرو موسى، الأمين السابق لجامعة الدول العربية، استقالته من رئاسة مجلس أمناء "مؤسسة ياسر عرفات"، أمس الثلاثاء، وبرغم استقالته لكنه أكد موقفه الثابت بدعم حقوق الشعب الفلسطيني كاملة كما فصَّلتها المبادرة العربية التي أصدرتها القمة العربية عام ٢٠٠٢.


وكتب عمرو موسى في نص استقالته من رئاسة مجلس أمناء "مؤسسة ياسر عرفات" عبر الفيس بوك قائلًا: "إلى الأخ الأستاذ أحمد صبح المدير العام لمؤسسة ياسر عرفات، تحية طيبة وبعد، فأرجو إبلاغ الرئاسة قراري الاستقالة من موقعي كرئيس مجلس أمناء المؤسسة، وكذلك إبلاغ أعضاء المجلس بهذا القرار".

استقالة عمرو موسي

وأضاف: "أرجو أن يتضمن إبلاغ الرئاسة بقراري أنني ألحق به تأكيد موقفي الثابت بدعم حقوق الشعب الفلسطيني كاملة كما فصَّلتها المبادرة العربية التي أصدرتها القمة العربية عام ٢٠٠٢، وذلك رغم أسفي البالغ لما نشهده من خلافات وانقسامات في الساحة الفلسطينية أدت إلى إضعاف الموقف السياسي الفلسطيني وإلى التأثير السلبي في مسار القضية الفلسطينية".


وتابع عمرو موسى: "إذ أرجو توزيع خطابي هذا على أعضاء مجلس الأمناء أود أن اطري أسلوبكم الهادئ ومشاركتكم الودودة في إدارة الأزمة"، وقال "أخيرا حمى الله قضية العصر، القضية الفلسطينية، من أعدائها ومن أهلها علي حد سواء.والسلام عليكم ورحمة الله.. عمرو موسى".

السبب الحقيقي للاستقالة

ولم يكشف عمرو موسى عن السبب الحقيقي، الذي دفعه لإعلان استقالته في هذا التوقيت.
جاءت استقالة عمرو موسي في تطور أُعتبر مفاجئًا بعد استمرار موسى سنين طويلة كعضوين بمجلس أمناء المؤسسة، بالإضافة لدوره البارز في الدفاع عن القضية الفلسطينية خلال مناصبه المختلفة.

ونشرت مؤسسة ياسر عرفات بيانًا، عبر موقعها الإلكتروني، أعربت فيه المؤسسة عن أسفها لقرار موسى، مؤكدة على "الجهد الكبير الذي بذله موسى في تطوير المؤسسة ومتابعة أعمالها وفعالياتها".

تعميم الاستقالة

وقامت المؤسسة بتعميم كتاب الاستقالة على أعضاء مجلس الأمناء، بحسب بيانها، لكن المؤسسة لم تكشف أسباب الاستقالة، التي جاءت قبل اجتماع لمجلس أمناء "مؤسسة عرفات"، اليوم الأربعاء، لاتخاذ قررًا بشأن مرسوم أصدره الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن بتعيين مستشاره للعلاقات الخارجية والشؤون الدولية، نبيل شعث، رئيسا لمجلس إدارة المؤسسة.

مؤسسة ياسر عرفات

يذكر أن مؤسسة ياسر عرفات هي مؤسسة مستقلة وغير ربحية، تأسست بموجب المرسوم الرئاسي رقم 5 لعام 2007، والمرسوم المعدل لعام 2008، للمحافظة على تراث الرئيس الفلسطيني الراحل وتخليد ذكراه عند الشعب الفلسطيني والشعوب العربية، والقيام بنشاطات خيرية، إنسانية، اجتماعية، وأكاديمية لخدمة الشعب الفلسطيني.


ويأتي دعم المؤسسة حكوميًا وتقوم بمهام ذات طابع حكومي تجاه تراث الرئيس الراحل، وفي نفس الوقت تتمتع بالاستقلالية القانونية والمالية والإدارية ويقود عملها هيئاتها القيادية.


ويضم مجلس أمناء المؤسسة شخصيات عامة ودبلوماسية وإعلامية من مختلف الدول العربية.
 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية