رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

حي المنتزه: عقار فيكتوريا المائل على حاله منذ سنوات ولا يمثل خطورة على قاطنيه

عقار الساعة
عقار الساعة
Advertisements
تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، صورا لعقار بمنطقة الساعة فيكتوريا، قيل إن به ميلا وقد يتسبب في كارثة إذا زاد الميل، مطالبين بتدخل الأجهزة المعنية على غرار تدخلها في عقار الأنفوشي المائل.


من جانبها قالت المهندسة جيهان مسعود، رئيس حي المنتزه أول، الذي يقع في نطاقه العقار: إن عقار الساعة على تلك الحالة منذ عشرات السنين، ولا يمثل أي خطورة على قاطنيه، وسبق تشكيل لجنة هندسية لمعاينة العقار، وأكدت سلامته إنشائيا ولا يوجد أي شكاوى من قاطنيه أو حتى الجيران.

لجنة هندسية 
وأضافت رئيس الحي، أنها فوجئت بحملة على السوشيال ميديا عن عقار الساعة، وعندما استدعت مسئولي الإدارة الهندسية، واطلعت على ملف العقار تأكدت من سلامته، موضحة أنه من الممكن تشكيل لجنة هندسية لمعاينة العقار مرة أخرى، وبيان أن كان هناك جديد أو خطورة تستدعي التدخل. 

قاطنو العقار 
وأكد عمرو غالي أحد قاطني العقار، أن العقار مبني منذ الثمانينيات ولا يوجد به أي خطورة، وما تم نشره عن ميل العقار غير حقيقي وهي تريحه مباني منذ إنشاء العقار ولم يشتكي السكان أو الجيران، وكل فترة تظهر حملة ممنهجة ضد العقار بشكل غير طبيعي ومفهوم. 

ولفت إلى أن ملاك العقار وأسرهم يقطنون فيه فمن غير المعقول أن نعيش في خطر، كما أن العقار أغلبه إيجار قديم ولو هناك أدنى شك فى خطورة الأمر لتحرك الجميع.

وأشار غالي، إلى أن قاطني العقار ضاق بهم الأمر بعد ما يحدث دون مراعاة أن هناك أناسا تقطن بالعقار ومستقبل أسر كاملة على المحك لمجرد الشو والفرقعة الإعلامية والحصول على تريند بالسوشيال ميديا.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية