رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

رئيس كارجاس: مكاسب تحويل السيارات للغاز كبيرة وخلقت التكامل بين الشركات

المهندس حسانين محمد
المهندس حسانين محمد رئيس كارجاس
Advertisements
أكد المهندس حسانين محمد رئيس شركة كارجاس التابعة لوزارة البترول والثروة المعدنية، أن حصة الشركة في المشروع الخاص بإنشاء محطات تموين الغاز الطبيعي الجديدة والتي أعلن وزير البترول طارق الملا عن وصولها لنحو 1000 محطة خلال عام 2021 هو 40% من العدد الذي طلبه الوزير خلال العام الجاري.



وأضاف رئيس كارجاس في تصريحات خاصة لفيتو: أنه تم إنجاز نحو 60 %من خطة الشركة بالتوسع في إنشاء محطات الغاز خلال العام الحالي، موضحا أن هناك تنسيق كبير بين عدد من شركات قطاع البترول لإنجاز تلك المهمة، مشيدا بما وضعه وزير البترول المهندس طارق الملا من أسس التكامل والدعم بين العديد من شركات البترول.

وتابع المهندس حسانين محمد أن جهود وزير البترول ودعمه دائم ومستمر لسرعة إنجاز العمل  في إنشاء المحطات الجديدة والتوسع في شتى المناطق بما يخدم أكبر شريحة ممكنة من المواطنين بالإضافة إلى عقد الوزير اجتماعات بشكل دوري للوقوف على كل المعلومات حول مراحل المشروع وتذليل كافة العقبات التي تواجه عملية التنفيذ خاصة فيما يتعلق بالتصاريح من وزارات معنية أخرى مثل الكهرباء والداخلية والتنمية المحلية بما يسهم في تنفيذ الإنشاءات والتشغيل للمحطات المطلوبة وعددها ألف محطة بنهاية 2021.






وحول التنافس مع شركة غازتك التي تتولي أيضا تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي وانشاء محطات الغاز هي الأخرى أجاب رئيس كارجاس أن دعم الدولة لمشروع التحول نحو الغاز أعطى نوعا من التكامل في عمل الشركتين  بعيدا عن التنافسية بينهما، لاسيما وأن عمليات تحويل السيارات للغاز كبيرة، وتتزايد أعداد السيارات التي يتردد أصحابها على مراكز التحويل وتستوعبها الشركتين، بل وهناك ضغط شديد على جميع المراكز نتيجة الدعم الكبير من الرئيس السيسي لذلك المشروع وكذلك توجيهات وزير البترول باتباع أفضل الوسائل للتسهيل على المواطنين في عملية التحويل لسياراتهم وإقرار أنظمة عديدة للسداد والتقسيط مايسهم في الإقبال بشكل أكبر على التحول نحو الغاز.


وأشاد المهندس حسانين محمد رئيس شركة كارجاس بفكرة زير البترول طارق الملا نحو استغلال مساحات في بعض محطات التموين للوقود العادي وانشاء محطات غاز فيها بما يحقق سرعة أكبر في الانتشار والتواجد في أماكن مليئة بسيارات المواطنين إلى جانب تحقيق التوفير المالي الكبير من جراء اختصار عمليات الإنشاءات والتجهيز لمحطات غاز في أماكن منفردة حيث أن التواجد في محطات الوقود السائل أسرع وأسهل من إنشاء محطة من الأساس .





وأشار رئيس كارجاس إلى أنه سعيا للاستفادة من محطات فكرة الوزير بإنشاء محطات للغاز في داخل محطات الوقود السائل فقد تم إبرام اتفاق مع شركة التعاون للبترول للتنسيق مع الأخيرة واختيار أماكن معينة تكون مطابقة للمواصفات القياسية الدولية والمصرية ووضع ماكينات للغاز فيها لتموين السيارات، منوها إلى أنه أيضا جاري متابعة تنفيذ مشروعات انشاء محطات غاز بالتشارك مع شركات أخرى منها شيل اوت ووطنية بما يهدف إلى الوصول لأكبر عدد من المواطنين.


وحول الانتشار في المحافظات ومراعاة المسافات بين محطات الغاز أوضح المهندس حسانين محمد رئيس شركة كارجاس انه يتم دراسة أماكن انشاء المحطات قبل بداية التنفيذ وعرض الأمر على الشركة القابضة للغازات الطبيعية ايجاس للتنسيق مع شركة غازتك أيضا واتباع قواعد توزيع جغرافي محدد يتيح الانتشار والتواجد في كل المناطق بأنحاء الجمهورية وعدم التكدس للمحطات بجوار بعضها دون فائدة أو كذلك الابتعاد بشكل مبالغ فيه بالمسافات والتنسيق بين شركتى غازتك وكارجاس لعدم تضارب اختيار المواقع من جانبهما مايكون سببا في حسن التوزيع لأماكن المحطات في شتى أنحاء المحافظات.


وقال رئيس كارجاس انه يتم العمل حاليا على التوسع أيضا في مراكز التحويل للسيارات نحو الغاز الطبيعي وزيادة إعدادها بما يساعد في استيعاب الطلب المتزايد من المواطنين علي تحويل سياراتهم منوها إلى أن جميع المراكز تعمل بنفس الآلية والانضباط والمواصفات المحددة في عملية التحويل وان تفضيل بعض المواطنون مراكز دون غيرها يعود إلى توصيات مسبقة بالذهاب إلى مركز محدد يحصل عليها المواطنون من ذويهم الذين سبقوهم في عملية التحويل للمركبات الخاصة وفق قاعدة اسأل مجرب التي يتبعها المصريون كثيرا في إنجاز أعمال لهم نافيا أن يكون هناك أية فروق بين كل المراكز المعنية بالتحويل ومشدادا على اتباع كافة النظم العلمية والمتميزة في عملية التحويل بها جميعا دون استثناء. 


وأشاد رئيس كارجاس المهندس حسانين محمد بالعاملين في الشركة ومجهودهم خلال الفترة الحالية موضحا أن معدل التسليم للمحطات التي تدخل الخدمة والتي تم الانتهاء من أعمال التجهيزات لانطلاقها كبير للغاية تكاد تتخطى ال3 أو 4 محطات أسبوعيا بما يمثل جهد كبير وإنجاز يستحق التقدير لكل العاملين في كارجاس وموضحا أن هناك اعداد كبيرة للمحطات بدأت في العمل وإنهاء كافة التجارب الخاصة بالتشغيل عليها وتقدم حاليا خدمة للمواطن في أماكن متفرقة كما يتم التنسيق مع شركات أخرى مثل غاز مصر في بعض المواقع لإنهاء أعمال الانشاءات وتوصيل حظ الغاز الرئيسي  للمحطات لتشغيلها قريبا. 


وأعرب رئيس كارجاس عن سعادته بالخطوات التي تتخذها الدولة ووزارة البترول فيما يخص التوسع في توصيل الغاز للقرى منو ها إلى أن ذلك سيساعد الشركة في إنشاء أكبر للمحطات في كل مكان خاصة وأن الذراع الهامة في إنشاء اية محطة هو مدى توافر خط غاز رئيسي بجوارها مايكون عاملا هاما لمزيد من النجاحات فيما يخص انتشار محطات الغاز بكل مكان. 
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية