رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

أفلام العيد.. هنيدى يعود بـ"الإنس والنمس".."هيفاء" تنافس بـ"أشباح أوروبا"..وتامر حسني في القائمة بـ"مش أنا"

أفلام عيد الفطر
أفلام عيد الفطر
Advertisements
صورة ضبابية ورؤية لم تتضح، هذا هو شعار الموسم السينمائى لعيد الفطر المقبل، فقد اعتاد الجمهور خلال سنوات ما قبل الجائحة، على مطاردته فى نفس هذا الموعد من قِبل الإعلانات الخاصة بالأفلام التى سوف تشارك فى موسم عيد الفطر.


إلا أنه بالرغم من أن الشهر الكريم قد قارب على الرحيل، ولم تظهر أية إعلانات تذكر للأفلام المشاركة، ويبدو أن السينما فى ذلك الموسم تكون خاوية على عروشها، ولن يشارك سوى عدد قليل من الأعمال السينمائية لا يتجاوز أصابع اليد الواحدة.

ديدو

وكعادته قرر المنتج أحمد السبكى خوض االمغامرة والإعلان عن طرح فيلم "ديدو" فى عيد الفطر بالسينمات، والذى يقوم ببطولته الفنان كريم فهمى وبيومى فؤاد وأحمد فتحى ومحمد ثروت وحمدى الميرغنى، وهذا ما يعد مجازفة كبيرة، خاصة أن الفيلم تتجاوز ميزانيته 15 مليون جنيه نظرًا لأعمال الجرافيك الكبيرة التى تحتوى عليه مشاهده.

وليس هذا غريبا على أحمد السبكى الذى فعلها من قبل وطرح أفلام سينمائية فى أوقات عصيبة مثلما فعل عام 2011 وطرح فيلم "واحد صحيح" لهانى سلامة وياسمين رئيس، وفيلم "شارع الهرم" لدينا وسعد الصغير وأحمد سلامة.

كما أنه طرح العام الماضى فيلم "توءم روحي" لحسن الرداد وأمينة خليل، مع بداية جائحة كورونا.




وفيلم "ديدو" يتناول قصة كوميدية، حول عدد من الأشخاص الضآل فى الحجم أو "عقل الأصبع" والذين تم إظهارهم عن طريق أعمال الجرافيك، فى إطار من الدراما التشويقية، ويضم الفيلم عددا من ضيوف الشرف، إضافة إلى ظهور أحمد فهمى، وهشام ماجد.

البعض لا يذهب للمأذون مرتين

وعن ثانى الأعمال السينمائية التى سوف تطرح فى موسم عيد الفطر هو فيلم "البعض لا يذهب للمأذون مرتين"، والذى ظل حبيس الأدراج لعدة أشهر، فقد انتهى أبطاله من تصوير مشاهده منذ فترة طويلة لكن يبدو أن هناك تخوفًا كبيرًا من طرح الفيلم بالسينما.

وتدور قصة فيلم "البعض لا يذهب للمأذون مرتين" فى إطار كوميدى اجتماعى، حيث يقوم ببطولته النجم كريم عبد العزيز الذى يظهر بشخصية "مذيع"، وتتطور الأحداث بانفصاله عن زوجته والتى تجسدها الفنانة دينا الشربينى، بسبب كثرة المشكلات بينهما وشكوكها المستمر فى زوجها، كما أن الفيلم يرصد العديد من الصراعات التى تدور بين الأزواج بعد الانفصال.

مش أنا

وثالث هذه الأعمال هو فيلم "مش أنا" الذى أعلن عن طرحه النجم تامر حسنى بالسينما خلال موسم عيد الفطر، لكنه لم يهتم حتى الآن بعمل إعلانات للفيلم بالفضائيات والطرق الرئيسية مثلما اعتاد الجمهور، واكتفى بالإعلان عن الفيلم عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعى "إنستجرام".

وتدور أحداث الفيلم حول حالة نفسية ما تصيب "حسن"، والذى يجسده الفنان تامر حسنى، وتربطه علاقة قوية بوالدته المريضة، وهى الفنانة سوسن بدر، حيث يحرص دائما على الجلوس معها أطول وقت ممكن ومراعاتها والعناية بها فهى محور حياته.

تجسد الفنانة حلا شيحة شخصية فتاة خفيفة الظل، تحمل صفات مميزة تكشفها أحداث العمل، كما يشارك فى البطولة الفنان ماجد الكداونى وحجاج عبد العظيم وأخرجته سارة وفيق.

الغريب فى الأمر أن هناك عددًا من الأفلام الضخمة لكبار النجوم حبيسة "العلب" منذ فترات طويلة ومنها فيلم "الجان اتهان" للنجم أحمد حلمى، الذى انتهى من تصويره منذ عدة أشهر، وكذلك فيلم "العنكبوت" للنجم أحمد السقا الذى انتهى أيضا من تصويره، مثلما انتهى من تصوير فيلم بعنوان "السرب" لكن لم يعلن عن طرح أي منها حتى الآن.

كذلك فهناك فيلم للنجمين أحمد عز وأحمد فهمى بعنوان "العارف"، والذى لم يعلن عن طرحه حتى الآن، مثلما حدث مع فيلم "الإنس والنمس" للنجم محمد هنيدى، والذى يتعاون خلاله مع المخرج شريف عرفة بعد أن قدما معًا فيلم "فول الصين العظيم" وحقق نجاحا ساحقًا.

وآخر الأفلام الضخمة التى لم يتم الإفراج عنها حتى الآن فيلم "ثانية واحدة" للفنانة دينا الشربينى ومصطفى خاطر، وفيلم "أشباح أوروبا" للنجمة هيفاء وهبى وأحمد الفيشاوى، والذى تم الانتهاء من تصويره أيضا منذ فترة بعيدة.

نقلًا عن العدد الورقي...،
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية