رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الذكرى الـ 86 .. فيلم "ابن الشعب" الشرار ة الأولى في قصة حب سراج منير وميمي شكيب

فيلم ابن الشعب
فيلم ابن الشعب
Advertisements

قبل أكثر من 85 عامًا وتحديدًا في 29 أكتوبر 1934 كان العرض الأول للفيلم العربي النادر "ابن الشعب".

تدور أحداث الفيلم حول شاب ينشأ بين أبوين فقيرين لكنه حين يصبح محاميًا ذا منصب عالٍ يتنكر لوالديه، وحين يعتزم الزواج يتقدم إلى فتاة من الطبقة الأرستقراطية مدعيًا أنه ينتمى إلى هذه الطبقة وأن أباه قد مات، حين يعرف أبوه بفعلته، يصدم في ابنه ليموت بأزمة قلبية، لكن الشاب يرسل إلى خطيبته خطابًا يعترف فيه بأصله وفصله، ولكن الخطاب يقع في يد ابن عمها، فيقرر أن يستغل معرفته بالأمر للانتقام منه.



الفيلم من قصة وسيناريو وحوار وإخراج: موريس ابتكمان، وإنتاج موريس ابتكمان الصغير، والجدير بالذكر ان الفيلم كان المشاركة الفنية الأولى لكل من ميمي شكيب، ماري منيب، وبديعة مصابني، والمشاركة الثانية للفنان حسن البارودي، والثالثة لسراج منير، والرابعة لبشارة واكيم، وشارك في البطولة كل من، عمر وصفي، حسن كمال، عبد الحميد زكي، وحسين إبراهيم.

وكان لفيلم "ابن الشعب" الفضل في ارتباط الفنانين سراج منير وميمي شكيب، حيث تعتبر قصتهما من أشهر قصص الحب فى السينما المصرية.

تعرف سراج منير على ميمى شكيب فى فيلم (ابن الشعب) عام 1934 وارتبط بها وأحبها ولكن اعترضت أسرته على زواجه بها لأنها مطلقة ولديها ابن من طليقها.

بعد عدة سنوات انضم لفرقة نجيب الريحانى المسرحية ليلتقى مرة أخرى بميمى شكيب، ويتجدد حبهما ويتدخل نجيب الريحانى لدى الأسرتين ليقنعهما بزواجهما، وتم الزواج بينهما وعاشا فى سعادة 10 سنوات حتى رحل عن الحياة وأصيبت بعدها ميمى شكيب بحالة نفسية سيئة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية