الأحد 5 أبريل 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

نائبة تحذر من ظاهرة إجبار الطلاب على الدروس الخصوصية

الدكتورة ماجدة نصر
الدكتورة ماجدة نصر

قالت الدكتورة ماجدة نصر، وكيل لجنة التعليم بمجلس النواب: إن استغلال بعض المدرسين لدرجات أعمال السنة للممارسة ضغوط على أولياء الأمور والطلاب لأخذ دروس خصوصية حقيقة تضر بمستقبل العملية التعليمية في مصر خاصة وأن  نظام أعمال السنة مطبق في جميع النظم التعليمية الجيدة، ودائمًا تكون هناك درجات على أنشطة الطلبة في المدرسة والأبحاث وغيرها حتى يبتعد الطالب عن نظام الحفظ، إلا أن إساءة استخدامه هو ما تؤدي إلى هذه المشكلة.



وأكدت في تصريح لـ”فيتو”، أن ممارسة الضغوط على الطلاب لأخذ درس خصوصي عند معلم الفصل يزيد من أعباء أولياء الأمور المادية، فضلا عن أنه يفتح الباب للمحسوبية لصالح أبناء المعلمين وأعضاء مجالس الآباء ما يشكل ظلمًا للطلاب المتفوقين، مؤكدة أن السبب الرئيسي في هذه المشكلة هي ضعف مرتبات المعلمين وضعف الضمائر، وبالتالي لا بد من اتخاذ مجموعة من الإجراءات في المدارس بالتوازي مع تطبيق مشروع قانون تجريم الدروس الخصوصية، تتمثل أهمها في رفع رواتب المعلمين.

وكيلة "تعليم البرلمان" تضع روشتة لمواجهة الدروس الخصوصية

وتابعت يتم ذلك عن طريق دعم المدرس من خلال تنظيم مجموعات تقوية بالمدارس تزيد من دخله إلى رفع رواتب المدرسين بشكل يليق بدوره كمعلم فضلا عن إمكانية تقديم حافز له بإعفاء أولاده من الرسوم المدرسية وإعفائه من نسبة ٥٠ % في المواصلات العامة إلى جانب مساعدة الدولة له في الحصول على قروض ميسرة.

وأضافت ضرورة متابعة المعلمين الذين يمارسون هذا الأمر واتخاذ إجراء فوري حال ثبوت إدانتهم. 

Last Update : 2020-03-19 01:13 PM # Release : 0067