رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الجيش التونسي يرفع درجة التأهب على الحدود مع ليبيا

Advertisements

رفع الجيش التونسي وقوات الأمن حالة التأهب على الحدود الشرقية تحسباً لتطورات محتملة للنزاع في ليبيا. وعزز الجيش انتشاره على طول الحدود، وانتشرت وحدات من الأمن في ولاية مدنين المحاذية للحدود لتأمين احتفالات رأس السنة الميلادية، حسب ما أفادت به الإذاعة الوطنية اليوم.

وتضم المنطقة منتجعات سياحية في جرجيس، وجزيرة جربة التابعتين للولاية، وتشهد عادة تدفقاً للسياح من الجزائر وليبيا، في مثل هذه الفترة من العام.

إيطاليا تحذر من أي تصعيد عسكري خارجي في ليبيا

ويأتي التأهب في ظل تحرك الجيش للسيطرة على العاصمة الليبية طرابلس. وكانت تونس عززت على امتداد السنوات الماضية آليات المراقبة على الحدود الليبية عبر ساتر ترابي، وخندق مائي، ونظام مراقبة إلكتروني تحسبا لتسلل مقاتلين أو تسريب أسلحة، وللتصدي للتهريب.

وترتبط تونس بحدود مشتركة مع ليبيا تمتد على نحو 500 كيلومتر تضم معبرين رئيسين في راس جدير، والذهيبة في الجنوب التونسي.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية