X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأربعاء 18 سبتمبر 2019 م
حلا شيحة تسافر الجونة اليوم لحضور فعاليات المهرجان رئيس مدينة مطاي يجتمع بأعضاء حماية الطفل لمناقشة توزيع الشنط المدرسية (صور) اليوم.. انطلاق فعاليات معرض الورق والكرتون بأرض المعارض لأول مرة.. وفد سياحي يزور دبي للإطلاع على أسس التسويق مسابقات اتحاد الكرة تجري اليوم قرعة دوري القسم الثاني برلماني يطالب بموعد محدد لإنجاح تجربة استبدال التوك توك بـ"الفان" نشرة الأخبار: حسم اسم المدير الفني للمنتخب.. وإهانة كاتبة كويتية بسبب زواجها من مصري استعجال التحريات التكميلية بحيازة فرد أمن محررات ومستندات طبية مزورة بالسيدة زينب ثلاثي الهبوط يقاطع قرعة دوري القسم الثاني بعد حكم المحكمة الرياضية في ذكرى ٤٨ للصيد الثمين.. أبطال الدفاع الجوي يدمرون أغلى طائرة إسرائيلية خلال حرب الاستنزاف اليوم.. مؤتمر صحفي بالمقاولون لإعلان الصفقات الجديدة بحضور عماد النحاس نقيب الفلاحين يتوقع انخفاض أسعار الأرز 25% عن العام الماضي "الثروة الداجنة" تطالب بتفعيل دور جهاز سلامة الغذاء ضبط 316 متهما بحوزتهم 70 كيلو بانجو وحشيش بالمحافظات ماجدة نصر: المدارس الفنية قادرة على تخريج جيل مؤهل لسوق العمل مصدر كنسي بنجع حمادي يكشف الحالة الصحية للأنبا كيرلس أكبر أسقف بالصعيد باريش أردوتش يكشف سر نجاح علاقته مع حبيبته جوبسي أوزاي الأهلي 2001 ضيفا ثقيلا على طنطا في دوري الجمهورية 10 صور ترصد أعمال التشطيبات النهائية لترميم قصر البرنس يوسف كمال



تفضيلات القراء

أهم موضوعات بوابة فيتو + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

حضرة المدير .. 9 أسباب تعجل باستقالة الموظف الجيد من عمله

السبت 08/يونيو/2019 - 10:04 م
DEUTSCHE WELLE
 
تشتكي بعض الشركات من استقالة موظفين جيدين يعملون لديها. وقد يُرجع المسؤولون عن تلك الشركات هذا الأمر لأسباب مختلفة لكنهم قد يغفلون عن أسباب حقيقية وراء ذلك، تكون معظمها مرتبطة برب العمل نفسه. كيف ذلك؟

تحرص معظم الشركات عادة على توظيف أشخاص أكفاء وموهوبين يساهمون في تحسين الأداء والرفع من مستوى الإنتاجية. لكن، حتى إن تم ذلك سرعان ما قد تتفاجئ بعض الشركات بتقديم هؤلاء الموظفين الجيدين استقالاتهم لأسباب أو لأخرى قد تكون غائبة على الكثير من المدراء.

حسب الدكتور ترافيس برادبيري، صاحب كتاب الذكاء العاطفي، فإن هناك تسعة أسباب تدفع الموظفين الجيدين للاستقالة، كلها مرتبطة بطريقة تعامل رب العمل. فبالنسبة لهذا الخبير، فإن الموظفين لا يستقيلون بسبب العمل، وإنما بسبب رؤسائهم في العمل. فما هي هذه الأسباب التسعة؟

أول سبب حسب ما جاء في موقع "بيزنيز إنسايدر" هو إرهاق الموظفين بالعمل، فهذا الأمر يكون له وقع سلبي خاصة لدى الموظفين الجيدين الذين يتولد لديهم شعور بأنهم يعاقبون على عملهم الجيد. وتظهر نتائج أبحاث أجريت في جامعة ستانفورد أن مستوى الإنتاجية في الساعة يقل كثيرا عندما تتجاوز عدد ساعات العمل 50 ساعة في الأسبوع. وعندما تصل عدد ساعات العمل إلى 55 ساعة في الأسبوع فإن الإنتاجية تقل بشكل يصبح فيه العمل بدون جدوى.


وينصح خبير الذكاء العاطفي بضرورة مكافئة الموظف عند زيادة ساعات عمله، مثل الرفع من أجره أو ترقيته. فالموظف الموهوب مستعد لبذل جهد كبير في عمله، لكنه لن يرغب في البقاء في وظيفة ترهق كاهله بدون جزاء إضافي.

أما السبب الثاني وراء استقالة الموظفين الجيدين حسب برادبيري، فهو عدم تقدير العمل الجيد بالشكل الكافي، فالكثير من رؤساء العمل يقللون من شأن الشحنة المعنوية التي قد تمنحها حركة بسيطة مثل الربت على كتف أحد الموظفين. فالكل يحب المجاملة، لكن بدرجة أكثر أولئك الذين يجتهدون في عملهم ويقدمون أفضل ما عندهم، لذلك ينصح الخبراء أرباب العمل بالتواصل مع موظفيهم لمعرفة الأشياء التي تسعدهم ومنحهم إياها كجزاء على عملهم الجيد.

عامل ثالث يعتبره الخبراء سببا في استقالة الموظفين الجيدين وهو عدم اهتمام رب العمل بهم بالشكل الكافي. فالإحصائيات تشير إلى أن نصف الذين يستقيلون من عملهم يقومون بذلك بسبب علاقاتهم مع مدرائهم. والشركات الناجحة هي من تملك رؤساء يحققون التوازن بين المهنية والإنسانية، بحيث تجدهم يحتفلون بنجاح موظفيهم وأيضا يقفون إلى جانبهم في الأوقات الصعبة، ويفتحون أمامهم تحديات جديدة. إذ من الصعب أو من المستحيل العمل ثماني ساعات أو أكثر مع مدير همه الوحيد هو الإنتاج فقط.

أيضا عدم وفاء المدير بالوعود يترك صدى سلبيا لدى موظفيه ويفقد مصداقيته أمامهم. فإذا لم يف المدير بوعده فلماذا يلتزم الموظف بذلك؟

السبب الخامس وراء استقالة الموظفين الجيدين حسب التقرير الذي نشره موقع "بيزنيز إنسايدر" هو توظيف أشخاص غير مناسبين وأكفاء، فالموظفين الجيدين يرغبون في العمل مع آخرين على نفس القدر من الكفاءة، وإذا حدث العكس فقد يؤدي ذلك إلى خلق أجواء سلبية في العمل. أيضا دعم وترقية الأشخاص الذين لا يستحقون يعتبر بمثابة إهانة للآخرين الذين يُكدون في عملهم، لذلك فلا غرابة في استقالة الموظفين الجيدين.

سبب آخر يعجل من استقالة الموظفين الجيدين هو عدم منحهم هامشا لممارسة الأشياء التي يعشقونها، إذ أن الكثير من المدراء يرغبون فقط في أن يركز موظفوهم على العمل فقط، خشية انخفاض الإنتاجية. لكن هذا الخوف يبقى غير مبرر، فالدراسات تظهر أن القيام بأشياء يحبها الموظفون تضاعف من الإنتاجية خمس مرات.

السبب السابع حسب الدكتور ترافيس برادبيري وراء استقالة الموظفين الجيدين، هو عدم قيام المدراء بتحفيز موظفيهم. صاحب كتاب الذكاء العاطفي يرى أن من مسؤولية المدير معرفة كيفية الاستفادة من إمكانيات الموظف الموهوب وتطويرها. كما أن الموظفين الجيدين يرغبون في سماع تقييم رؤسائهم وإذا كانوا لا يحصلون على ذلك، فإنهم يملون بسرعة ويشعرون بالاستياء.

أيضا عدم فتح المجال أمام الموظفين للتغيير وتحسين أمورهم، قد يعجل في كراهية العمل، خاصة وأن الموظفين الموهوبين لديهم رغبة كبيرة في التغيير.

أما السبب التاسع والأخير الذي يجعل بعض الشركات تفقد موظفيها المتميزين، حسب موقع "بيزنيز إنسايدر"، هو عدم فتح تحديات جديدة أمامهم. فمن صفات المدير الجيد تشجيع موظفيه على تحقيق أشياء تبدو للوهلة الأولى غير ممكنة. أما إلزام الموظفين الموهوبين والأذكياء بالقيام بأشياء بسيطة، فإن ذلك يسبب لهم الملل ويدفعه للبحث عن تحد جديد في مكان آخر!

هذا المحتوى من موقع دوتش فيل اضغط هنا لعرض الموضوع بالكامل


موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات