X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 م
الطيب: موقف الأزهر ثابت تجاه القضية الفلسطينية وندافع عنها بالغالي والنفيس عبد الحفيظ الدوزي يؤجل طرح الفيديو كليب الجديد تضامنا مع الشعب اللبناني تعرف على متطلبات مكافحة غسيل الأموال في قطاع التأمين مذكرة بالصحفيين تطالب بإحالة المخالفين لـ"ميثاق الشرف" إلى التحقيق علاج ١٥٠٠ حيوان مجانا ضمن قافلة بيطرية بقرية البجلات بالدقهلية فوز الأمير وبني عبيد وبدواي وطلخا في تمهيدي كأس مصر سيدة تضع 4 توائم ذكور في ولادة طبيعية بطنطا أستاذ بجامعة طاليس: بناء الحضارة بالعلم والفقه لا الجهل مجد القاسم يقدم أحدث أغانيه في مهرجان "اليوم الدولي" غدًا الهجرة والتخطيط تعقدان مائدة مستديرة مع المستثمرين المصريين تحرير 2094 قضية متنوعة خلال حملات بالمحافظات مهرجان القاهرة السينمائي يعرض ٢٧ فيلما عالميا لأول مرة بالدورة ٤١ غرفة القاهرة التجارية توقع بروتوكول تعاون مع نظيرتها الإيطالية التأمين الصحي يتعاقد مع المراكز الطبية المتخصصة بفوة لسد العجز وزير الرياضة يبحث مع وكالة التعاون الألماني تفعيل العديد من المشروعات علي جمعة: الجماعات المتشددة لم يتربوا في بيئة علمية محترمة كالأزهر شيخ الأزهر: لم نرَ التعصبَ إلا بَعْدَ ظهورِ جماعاتِ الدم والعُنفِ تعاون إعلامي بين الهيئة الوطنية للإعلام ومركز الاتصال الوطني البحريني الداخلية تحرر 4 آلاف مخالفة كهرباء وقضيتي أموال عامة في المحافظات



تفضيلات القراء

أهم موضوعات الأخبار + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

5 قضايا تتصدر المباحثات المصرية - الإماراتية اليوم بالقاهرة

الأربعاء 15/مايو/2019 - 04:41 م
الرئيس عبد الفتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي والشيخ محمد بن زايد آل نهيان أشرف سيد
 
يستقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة ليحل ضيفًا كريمًا على وطنه الثاني مصر.

وتعد العلاقات "المصرية - الإماراتية" نموذجًا يحتذى به في العلاقات "العربية - العربية"، سواء من حيث قوتها ومتانتها وقيامها على أُسس راسخة من التقدير والاحترام المتبادل والمصالح المشتركة، أو من حيث استقرارها ونموها المستمر، أو من حيث ديناميكية هذه العلاقة والتواصل المستمر بين قيادتي البلدين وكبار المسئولين فيهما.

وتأتي زيارة ولي عهد أبو ظبي للقاهرة في إطار خصوصية العلاقات المصرية الإماراتية وما يربط بين الدولتين من علاقات تعاون متشعبة على كل الأصعدة ويعكس تبادل الزيارات رفيعة المستوى بين الجانبين خلال الفترة الماضية، وحرص الدولتين على التنسيق المتواصل بشأن كيفية مواجهة التحديات التي تشهدها المنطقة في المرحلة الراهنة، التي تتطلب تضافر الجهود من أجل حماية الأمن القومي العربي، والتصدي لمحاولات التدخل في الشئون الداخلية للدول العربية وزعزعة استقرارها.

ومن المقرر أن يعقد الرئيس عبد الفتاح السيسي، جلسة مباحثات مع الشيخ محمد بن زايد آل نهيان حيث من المقرر أن تشهد جلسة المباحثات ترحيب السيسي بولي عهد أبوظبي والإشادة بالمواقف المشرفة التي تتخذها دولة الإمارات العربية المتحدة لدعم مصر ومساندة إرادة شعبها تحت القيادة الحكيمة لسمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة.

وتبحث القمة سبل تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والتنموية وسبل تنميتها لتحقيق مزيد من التعاون والتنسيق الإستراتيجي بين البلدين بما يخدم مصالح الدولتين والشعبين الشقيقين لا سيما في ضوء الأزمات الإقليمية التي تشهدها المنطقة والتي تتطلب تضافرا للجهود وتعزيزا للتضامن والعمل العربي المشترك في مواجهة التحديات المختلفة، لا سيما تلك المتعلقة بمكافحة الإرهاب والفكر المتطرف وحادث تعرض 4 سفن لعمليات تخريب بالقرب من المياه الإقليمية للإمارات.

وتناقش القمة أيضا استعرض آخر التطورات على الساحة الداخلية المصرية وعرض للجهود التي بذلتها الدولة من أجل القضاء على عدد من المشكلات الرئيسية التي كانت تواجهها مصر، بالإضافة إلى ما تنفذه الدولة من مشروعات تنموية.

كما تناقش التأكيد أهمية التوصل إلى حلول سياسية للأزمات التي تشهدها بعض دول المنطقة وفي مقدمتها القضية الفلسطينية واليمن وسوريا وليبيا بما يحافظ على كيانات ومؤسسات تلك الدول ويحمي وحدتها الإقليمية ويصون مقدرات شعوبها.

وتبحث كذلك التأكيد أهمية تضافر جهود المجتمع الدولي من أجل إيجاد الحلول السلمية للصراعات التي تشهدها دول المنطقة في أقرب وقت ممكن بما يسهم في إرساء الأمن وتحقيق الاستقرار والتنمية للشعوب العربية.

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات