X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأربعاء 24 يوليو 2019 م
محلل سياسي: مصر قادرة على صنع نموذج سياسي يتجاوز تأثيره حدودها الجغرافية عضو بـ"صحة النواب": هيئة استيراد الأجهزة الطبية تخفض الأسعار سعد الصغير برفقة والد محمد صلاح: «شكرًا إنك جبتلنا حد زيه» (صور) البنوك تستأنف عملها اليوم عقب انتهاء عطلة 23 يوليو كيف أصبحت ديزني واحدة من أكبر شركات هوليوود؟ محامي "إلغاء التابلت": الجلسة المقبلة نقدم وثيقة تكشف سبب الإصرار على المنظومة الجديدة غدا.. انطلاق الفوج الأول لمعسكر أبي بكر الصديق التثقيفي لسه الدنيا بخير.. مطعم يقدم وجبات مجانية لمدة 6 ساعات يوميا للمحتاجين بالغربية (فيديو) تركيب مضخة رفع مياه للمناطق الضعيفة بأبنوب في أسيوط خبراء: أزمات قطاعات الأسمنت والحديد والنسيج بالبورصة تحتاج تدخلا سريعا مواقيت الصلاة اليوم الأربعاء فريدة الشوباشي: أمي زغردت عندما سمعت بيان ثورة يوليو أسباب زيادة معدلات الإصابة بالأورام وطرق الوقاية المصري يعود لتدريباته ببورسعيد قبل معسكر الإسماعيلية ضبط 68 متهما ورفع 388 حالة إشغال طريق في حملة بشارع مستشفى الصدر بالعمرانية محافظ أسوان يوجه بسرعة انتهاء التجهيزات الخاصة للمتقدمين لوظائف التعليم الإشرافية رئيس شركة مياه الشرب بشمال وجنوب سيناء يتفقد المحطات ببئر العبد (صور) مكتسبات المصريين في الخارج من المؤتمر الأول للكيانات المصرية وقف بطاقات التموين لأصحاب الدخول المرتفعة الشهر المقبل (صوت)



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

هل التعليم المصري في خطر؟!

الأربعاء 15/مايو/2019 - 12:35 م
 
نقدر ونثمن المجهود الذي يبذله الدكتور طارق شوقي وزير التعليم لتحديث وتطوير التعليم المصري واستخدام التكنولوجيا في التعليم، وندعم مطالبه المشروعة لزيادة المخصصات المالية للوزارة في موازنة العام القادم ٢٠١٩/ ٢٠٢٠، كما نقدر المجهود الذي يبذله السيد الرئيس للنهوض بالتعليم، وتخصيص العام الحالي (٢٠١٩ ) للتعليم.

وكذلك يجب أن نتفهم أن قضايا التعليم، أو بالأحرى مشكلات التعليم لا تنتهي، وأن تطلعات الأجيال القادمة أكثر بكثير من قدرات معظم الدول، وأن الولايات المتحدة الأمريكية من أكثر البلدان اهتماما بقضايا التعليم منذ صدور تقرير "أمة في خطر"، “A nation at risk”. والذي صدر في عهد الرئيس الأمريكي رونالد ريجان سنة ١٩٨٣.

وقد جاء الإعلان عن خروج مصر من التصنيف العالمي لجودة التعليم بمثابة ناقوس خطر ينذر بأن التعليم المصري في خطر.

وكما كان نشر تقرير "أمة في خطر" سنة ١٩٨٣، حدثًا بارزًا في تاريخ التعليم في الولايات المتحدة الأمريكية، فيجب أن يكون الإعلان عن خروج مصر من التصنيف الدولي لجودة التعليم نقطة فارقة في تاريخ التعليم في مصر.

وإذا كان التقرير الأمريكي قد خلص إلى أن النظام التعليمي في الولايات المتحدة قد فشل في تلبية الحاجة الأمريكية للقوة العاملة التنافسية، مقارنة بباقي دول العالم المتقدم. فيجب علينا أن نعترف جميعا كما اعترف وزير التعليم الدكتور طارق شوقي، بأن التعليم المصري قد فشل هو الآخر في تحقيق تلبية المجتمع المصري.

وكما كان نشر هذا التقرير سنة ١٩٨٣، حدثًا بارزًا في تاريخ التعليم في الولايات المتحدة الأمريكية، فيجب أن يكون الإعلان عن خروج مصر من التصنيف الدولي لجودة التعليم نقطة فارقة في تاريخ التعليم في مصر.

وكما اهتم رؤساء الولايات المتحدة الأمريكية بالتعليم، منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، وشكلوا لجانًا رئاسية تقدمت بتقارير وتوصيات عملية، غيرت وجه التعليم الأمريكي منذ تقرير ترومان في عام (١٩٤٧)، وأيزنهاور عام (١٩٥٦)، وكينيدي عام (١٩٦٠)، وريجان (١٩٨٣)، وجورج بوش الابن "لجنة مستقبل التعليم العالي" عام (٢٠٠٦). فإننا على ثقة أن الرئيس عبد الفتاح السيسي يشاركنا نفس الإحساس بالمسئولية نحو الأجيال القادمة من المصريين، وأنه سوف يتخذ ما يلزم لإصلاح أوضاع التعليم المصري في أقرب وقت ممكن.

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات