X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأربعاء 18 سبتمبر 2019 م
أحمد سعد يستعد لجولة غنائية في الإمارات الأسبوع المقبل حكم السوبر وش السعد للزمالك.. نحس على الأهلي رفع 875 طن قمامة وإزالة دور مخالف في المنصورة وزير الرياضة ينهي أزمة إيقاف نشاط كرة السرعة بمصر (GREE) الإنجليزية تدرس استخراج الطاقة من القمامة بالمنصورة (صور) جالطة سراي يتعادل سلبيًا مع كلوب بروج بدوري أبطال أوروبا توتنهام يسقط في فخ التعادل مع أولمبياكوس 2/2 بدوري أبطال أوروبا لحظة ضبط عاطلين بحوزتهما 119 طربة حشيش بالقليوبية (فيديو) لحظة ضبط 3 أشخاص لقيامهم بالاتجار في النقد الأجنبى بمدينة نصر (فيديو) محمد رمضان ودنيا غانم يتصدران قائمة المرشحين لجوائز «نيكلوديون» بأبو ظبي دي ماريا وإيكاردي يقودان هجوم باريس سان جيرمان ضد ريـال مدريد اسعار مواد البناء اليوم الأربعاء 18 / 9/ 2019.. اسعار الحديد والأسمنت.. سعر متر السيراميك اليوم.. اسعار الطوب اليوم.. اسعار الرخام والجرانيت كواليس انضمام مصطفى كمال لجهاز المنتخب واستبعاد أيمن طاهر البابا تواضروس: الفساد يهدم الشعوب و«الفهلوة» لا تبني أوطان منتخب مصر "للاعبين القدامى" يتعادل مع الباجور (صور) الأقصر تستضيف 55 طالبا ألمانيا للترويج للسياحة الثقافية كوتينيو يقود بايرن ميونخ في مواجهة النجم الأحمر بدوري أبطال أوروبا سموحة ٢٠٠١ يتعادل مع المقاولون 1-1 في دوري الجمهورية (صور) محرز وسترلينج يقودان هجوم مان سيتي أمام شاختار بدوري الأبطال



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

دور الإخوان المشبوه في تعقيد الأزمة اليمنية.. تحاول ابتزاز القوى الإقليمية لتعطيل وضعها على قوائم الإرهاب الأمريكية.. تقيم علاقات مع نظام الحوثي وتساعده في إحكام قبضته على البلاد.. باحث: تنظيم متآمر

الأحد 12/مايو/2019 - 09:00 م
صورة أرشيفية صورة أرشيفية أحمد فوزي سالم
 
تزايدت رائحة الأدوار المشبوهة للإخوان في تعقيد الأزمة اليمنية، من تمكين للمشروع القطري، إلى إقامة علاقات مع نظام الحوثي، من أجل مساومة السعودية والتحالف العربي للمساهمة في حل أزماتها، وآخرها القرار المتوقع من الرئيس الأمريكي بإعلانها «حركة إرهابية».

الإخوان واليمن
على مدار الأسابيع والأشهر الماضية، تفرغت جماعة الإخوان الإرهابية، وذراعها في اليمن «حزب الإصلاح» لتوجيه كل إمكاناتها إلى دعم الصراع الإقليمي، وترجيح كفة قطر على الدول المعارضة لسياساتها في المنطقة، ولا سيما أن نظام الحمدين، أصبح قادرا على ضبط إيقاع تصرفات الإخوان، حسب مزاجه السياسي والدبلوماسي، وبوصلة علاقاته مع دول الجوار.

ورغم تحكم قطر في التنظيم الدولي للإخوان، منذ انقلاب يونيو 1995، الذي استهدف إنهاء حكم الأمير السابق «حمد بن خليفة» وأبناءه ونظم حكمه، إلا أن الإخوان أصبحت تسخر نفسها في هذه المرحلة، أكثر من أي وقت مضى، للعب أدوار سياسية وإعلامية لمصلحة النظام القطري، مقابل دعم لا محدود للجماعة الأم في مصر، وأذرعها في المنطقة، وخاصة باليمن.

تمكين الإخوان
فيصل الصوفي، الباحث في شئون الجماعات الإسلامية، يرى أن قطر تعزز من نفوذ حزب الإصلاح بالباطل في تعز، وتحاول تحقيق الشيء نفسه في الجنوب بأساليب أخرى، لافتا إلى أن الدوحة تلعب أدوارا كبرى، من خلال الهجمات الإعلامية التي تضعف من منافسي الجماعة، وتمكن التنظيم من التغلغل في كافة مؤسسات الشرعية، حتى أصبح الإخوان موجودين داخل القيادات العسكرية في الميدان.

وأشار الصوفي، إلى أن الإخوان تعمل حاليا على تمكين الحوثيين، من السيطرة على مناطق جنوبية جديدة بشتى الطرق، لضرب تيارات المقاومة، وخاصة المعارضة منها لصعود النفوذ القطري في اليمن.

واجهة للمشروع الحوثي
ما يقوله الصوفي، لايختلف عليه لطفى شطارة، عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، الذي يرى أن الجنوبيين، أصبحوا اليوم في مواجهة مشروع متكامل، يقوده الحوثي ويدعمه الإخوان، مؤكدا أنها عصابة تتآمر على مشروع الدولة الوطنية في اليمن.

ويعتبر «شطارة» أن تصرفات الإخوان، التي تحاول من خلالها ابتزاز دول المنطقة، حتى لا يتم تمرير مشروع إعلانها حركة إرهابية، لن تجبرهم في النهاية على القبول بالجماعة في مشروع الوحدة القادم، مؤكدا أنهم يقاتلون من أجل مشروعهم، ويعتبرون دونه الموت.

ويرى عضو هيئة المجلس الانتقالي الجنوبي، أن الإخوان تجيد التخفي في المناطق الرمادية، فتتأرجح بين جميع الجبهات، حتى تتاح لها الفرصة للانقضاض وفرض مشروعها التخريبي، مؤكدا أن الشعب اليمني لن يكون أداة في يد الإخوان، وصراعاتها في الإقليم.

وتابع: الشعب اليمني لن يعود أو يقبل بأقل من استعادة دولته المستقلة، وكل عاقل يمني سيكون عليه الاصطفاف مع تلك الإرادة الشعبية والسياسية، ضد مشروع الإخوان وحلفائهم بالمنطقة.

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات