X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الخميس 27 يونيو 2019 م
20 صورة ترصد تصدر الأطفال والسيدات لتشجيع المنتخب بأندية الدقهلية باحث: صعود التيار الديني المحافظ عمره نصف قرن في تركيا برلماني: تفعيل عقوبات "حماية المستهلك" تمنع التجار من زيادة الاسعار خبير: أساليب تخصيص الأراضي تطورت عبر السنوات الماضية سعد الصغير: شعرت أنني نجم كبير بعد حفلي بمهرجان موازين يناقش استغلال الإرهابيين لـ"ظروف" الشباب.. "نور" فيلم قصير بمواصفات عالمية لـ"قطامش" نائبة تطالب "حماية المستهلك" بالقيام بدوره لمنع التجار من التهام العلاوات أغنية "بابا" لمحمد رمضان تقترب من 10 ملايين مشاهدة في أسبوع دينا تسافر إسبانيا لإحياء حفل زفاف بـ"ملجأ" (فيديو) علي غزال عن استبعاده من التشكيل بسبب السعيد: بنلعب بطريقة معينة مليش دور فيها شوقي غريب: أداء المنتخب أمام الكونغو أفضل من مباراة زيمبابوي الجماهير تلتقط «سيلفي» مع تريزيجيه عقب لقاء مصر والكونغو (فيديو) إطلالة كايلي جينر بدون مكياج تثير الجدل بين محبيها (صور) خالد عبد العزيز: السوشيال ميديا تناقش كل ما يخص امم افريقيا إلا كرة القدم 305 محاضر لمنشآت مخالفة لاشتراطات السلامة والصحة المهنية بالدقهلية نبيل الحلفاوي: أجيري مرعوب ونزول كوكا بدلا من مروان لغز حملت بها سفاحًا.. طالبة بالثانوية تلقي طفلتها من نافذة دورة مياه مستشفى بالمنوفية ١٥ صورة ترصد أول اجتماع لمجلس جامعة جنوب الوادي بديوان عام البحر الأحمر لأول مرة في تاريخ الأحزاب.. أمينة النقاش متحدث رسمي لحزب التجمع



تفضيلات القراء

أهم موضوعات الثقافة + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

بالـ "كندير" و"الغبقة" و"التكريزة".. الدول العربية تستقبل رمضان

الإثنين 20/مايو/2019 - 10:33 م
بعض مظاهر إستقبال بعض مظاهر إستقبال شهر رمضان فى الدول العربية ثناء الكراس
 
في مجلة "العربي" عام 2000، نشرت موضوعًا مطولًا عن عادات الدول العربية في استقبال شهر رمضان، قالت فيه:

شهر رمضان شهر الخيرات والبركات، وتسود رمضان في جميع أنحاء العالم الإسلامي طقوسًا متأصلة في القدم، ولا زالت موجودة إلى الآن.

وتتفق جميع نساء المسلمين على الاستعداد للشهر الكريم بشغف ومحبة بتزيين البيت وإشعال البخور وخياطة الملابس الجديدة وطحن الدقيق، وقد كست وجوههن الفرحة.

ففي دولة الإمارات تعكف السيدات على تفصيل ثياب جديدة لها ولأولادها في رمضان، فتحصل البنات على الزي الإماراتي "كندير"، ويحصل الولد على الجلباب الأبيض "الكنادير البيضاء".

والمرأة الخليجية، بصفة عامة، تركز في رمضان على وجبة "الغبقة"، وهي العشاء الرمضاني، وهي وجبة تسبق السحور عند منتصف الليل، واسم "الغبقة" مأخوذ من "الغبوق"، وهي حليب الناقة الذي يُشرب ليلًا.

وفي الكويت والبحرين من أيام 12 و13 و14 من رمضان، تحتفل المرأة بليالي "القرقيعان"، حيث يلبس الأطفال الذكور الملابس التقليدية الشعبية القديمة، كالعباءة والعقال والدشداشة والخريطة، وهي كيس معلق في الرقبة، وبه خيط يشد على الصدر.

وترتدي الفتيات الدراعات، وهي فساتين تقليدية مع البخنق، وهو غطاء شفاف أسود للرأس، وهذه الليلة تسمى "القرقيعان"، في العراق والكويت والسعودية، و"قرقاعون" في البحرين و"قرنقعوه" في قطر، و"القرنشوه" في سلطنة عمان.

أما في الإمارات فتسمى هذه الليلة الرابعة عشرة "حق الليلة" أو "حق الله".. وقبل رمضان بأيام، في دول الخليج، تتجمع النساء في بيت إحداهن لطحن الحبوب، وإعداد العريص والخبيص والبلاليط وخبز الرقاق واللقيمات، وفي رمضان هناك عادة تبادل وجبات الإفطار قبل إطلاق المدفع مباشرة أو التجمع في مكان واحد للإفطار الجماعي، فتحضر كل منهن طبقًا خاصًّا بها.

وفي السعودية تتجمع السيدات في مكان يسمى "الهرجة"، حيث تدور أكواب القهوة.. وفي المغرب العربي هناك مسميات تطلقها المرأة المغربية عند استقبال "سيدنا رمضان"، كما يطلقن على الشهر الكريم هناك، وفيه تتجمع النساء فوق سطح المنزل لرؤية الهلال.

وبمجرد إعلان الرؤية تطلق المرأة المغربية الزغاريد، ويقول الرجال كلٌ منهم للآخر: "عواشر مبروكة"، وتعني أيامًا مبروكة، نسبة إلى المثل الذي يقسم رمضان إلى عشرة مرق، وعشرة حلق، وعشرة خلق.

ويطلق الجزائريون على ليلة الرؤية "ريحة رمضان"، فينظم البيت من جديد ميعاد طلاء الجدران، وتجهز غرفة الاستقبال، وتزدان حجرات المنزل بالزهور والنباتات الطبيعية، أما الفتيات في سن البلوغ فتكسو أيديهن بالحناء.

أما عند المرأة التونسية، فهناك حق الملح، وهي عبارة عن هدية يقدمها الزوج من الذهب إلى زوجته في عيد الفطر اعترافا بما بذلته طوال شهر رمضان.

أما في الشام فهناك "تكريزة رمضان"، وهي عبارة عن مجموعة الطقوس التي تمارَس في رمضان، فمثلا تسمى العشر الأواخر من رمضان "صر الورق"، حيث تنهمك النسوة بإعداد حلوى العيد، خصوصًا "المعمول" المحشو بالجوز أو الفستق الحلبي.

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات