Advertisements
Advertisements
الجمعة 5 مارس 2021...21 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

دفن ٩ من ضحايا مركب بحيرة مريوط ببرج العرب | صور

محافظات IMG-20210222-WA0031
دفن ضحايا بحيرة مريوط بنجع مطيريد

خالد الأمير _ محمد علي

أدى المئات من أهالي نجع مطيريد ببرج العرب غرب الإسكندرية، وأبناء القبائل العربية وقبيلة العزائم، صلاة الجنازة على ٩ من ضحايا بحيرة مريوط الذين تم انتشالهم عقب غرق مركب على متنه ٢٠ من السيدات والأطفال ورجل واحد.



وفي موكب جنائزي مهيب أتت السيارات التي تحمل جثامين النساء والأطفال قادمة من مشرحة مستشفى العامرية بعد إنهاء تصاريح الدفن وسط بكاء عدد من أهالي المتوفين.

"عمرها 6 أشهر.. حكاية أصغر طفلة تسببت في غرق ١٩ شخصًا في بحيرة مريوط - بوابة فيتو

وتوجه بعد ذلك الأهالي إلى المقابر بنفس المنطقة لدفنهم عقب أداء الصلاة في حالة حزن شديد واتشح النجع فيه بالسواد والحزن.

وكان مركب صيد غرق علي متنه ٢٠ شخصا بينهم أطفال، في أحد البحيرات بالقرب بمنطقة الهوارية عقب انقلابه بهم أثناء عودتهم من جزيرة صغيرة يستخدمها البدو في تلك المنطقة للراحة وإعداد نوع من الطعام خاص بهم يسمى ذرده. 




وتلقت النيابة العامة إخطارًا يوم الثاني والعشرين من شهر فبراير الجاري في غضون الساعة الحادية عشرة والنصف مساءً بغرق مركب ببحيرة "مريوط" بالكيلو (٩.٥) مما أسفر عن وفاة وإصابة البعض ونقلهم إلى مستشفى العامرية العام، وقد أُبْلِغَتْ "النيابة العامة" بانتشال جثامين تسعة متوفين من مستقلي المركب وعددهم عشرون راكبًا.

وانتقل فريق من "النيابة العامة" لسؤال المصابين ومناظرة جثامين المتوفين، وفريق آخر لمعاينة موقع الحادث، حيث تبين وقوعه ببحيرة "وادي مريوط" التابعة إلى "الهيئة العامة للثروة السمكية"، والتقت "النيابة العامة" بشهود للواقعة أثناء المعاينة، فاستدعتهم لسؤالهم في التحقيقات.

ووَرَدَتْ تحريات "إدارة البحث الجنائي" بأن قائد المركبة هو مالكها، وأنه فرَّ هاربًا على إثر وقوع الحادث.

وكشفت التحقيقات حتى تاريخه عن بلوغ عدد مستقلي المركب عشرين راكبًا بين أطفال ورجال ونساء، وانتشال جثامين تسعة متوفين، ونجاة ستة، ولا تزال الجهود تُبذل بحثًا عن خمسة مفقودين آخرين.

وقررت "النيابة العامة" استكمالًا للتحقيقات انتداب "مفتش الصحة" لتوقيع الكشف الطبي على جثامين المتوفين لبيان سبب وكيفية حدوث وفاتهم ومدى الإصابات التي لحقت بهم.

وطلبت "النيابة العامة" استكمال التحري حول الواقعة وظروفها وملابساتها، وانتداب "قسم شرطة المسطحات المائية بالإسكندرية" للبحث عن المفقودين وانتشال المركب محل الحادث والإخطار فور تنفيذ ذلك، كما كلفت "الهيئة المصرية لسلامة الملاحة البحرية" باتخاذ كافة إجراءات البحث والإنقاذ، واستعلمت من "الإدارة المركزية للتفتيش البحري" بـ"الهيئة  المصرية لسلامة الملاحة البحرية" عن مدى التصريح بالصيد في موقع الحادث، وبيان السفن والمراكب المرخص لها بالإبحار فيه، كما استعلمت من "هيئة الثروة السمكية" عن مدى الترخيص للمركب محل الحادث بالإبحار. 

ونفاذًا لأمر "النيابة العامة" بضبط وإحضار مالك المركب الهارب لاستجوابه، ألقي القبض عليه وجارٍ عرضه واستكمال التحقيقات.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements