رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بيان من مجلس السيادة السوداني بشأن سد النهضة.. اعرف التفاصيل

محمد حمدان دقلو
محمد حمدان دقلو
Advertisements

أكد نائب رئيس مجلس السيادة السوداني محمد حمدان دقلو أهمية التوصل لاتفاق نهائي بين السودان ومصر وإثيوبيا بشأن سد النهضة، وذلك لضمان حقوق الجميع.

سد النهضة 

وبحسب بيان لمجلس السيادة السوداني، اليوم الأحد، اطلع دقلو خلال لقائه وفد السودان المفاوض حول سد النهضة على سير المحادثات وآخر التطورات حول الملف، مشددًا على ضرورة أن يكون الحوار والتوافق، مرتكزا أساسيا لمعالجة ملف سد النهضة، بما يمكن الدول الثلاث من الاستفادة منه وعدم تضررها.

ويوم الخميس الماضي قال السفير الإثيوبي في الخرطوم بيتال أميرو، إن وزير خارجية بلاده ديميكي ميكونين اتفق مع نائب رئيس مجلس السيادة محمد حمدان دقلو، على معالجة ملفي سد النهضة والحدود "بطريقة سلمية".

اتفاق السلام

وأضاف السفير أميرو أن الجانب السوداني أبدى خلال لقاء بين ميكونين ودقلو بالخرطوم استعداده لدعم تنفيذ اتفاق السلام الموقع بين الحكومة الإثيوبية وجبهة تحرير تيغراي.

ويثير ملف سد النهضة توترًا بين الدول الثلاث مصر والسودان وإثيوبيا بسبب اتهام أديس أبابا بالانفراد بالملء والتخزين عبر قرار أحادي دون التنسيق مع دولتي المصب.

"مخالفة لاتفاق المبادئ"

من ناحيتها، أكدت وزارة الخارجية المصرية في رسالة أرسلتها لمجلس الأمن الصيف الماضي أن التصرف الإثيوبي يعد مخالفة صريحة لاتفاق إعلان المبادئ المبرم عام 2015 وانتهاكًا جسيمًا لقواعد القانون الدولي واجبة التطبيق، والتي تلزم أديس أبابا بوصفها دولة المنبع بعدم الإضرار بحقوق دول المصب.

وفي منتصف أكتوبر الماضي، توصل جهاز المخابرات الإثيوبي لاتفاق مع نظيره السوداني بشأن تعزيز التعاون الأمني والحدودي.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية