رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

أسرة بأكملها.. أول صورة لضحايا حريق شقة سكنية بالشرقية

ضحايا حريق شقة سكنية
ضحايا حريق شقة سكنية بالشرقية
Advertisements

ليلة حزينة عاشتها محافظة الشرقية الساعات الماضية بعد مصرع أسرة مكوَّنة من "موظف وزوجته ونجلهما" بإسفكسيا الخنق إثر نشوب حريق في إحدى الشقق السكنية الكائنة بمدينة الزقازيق، وباشرت النيابة العامة التحقيق، وتم نقل الجثث إلى المشرحة تحت تصرف النيابة العامة.

إخطار الأمن

تلقت الأجهزة الأمنية بالشرقية إخطارًا بورود بلاغ من غرفة عمليات النجدة بنشوب حريق داخل شقة سكنية بمدينة الزقازيق.

وعلى الفور انتقل ضباط المباحث إلى مكان البلاغ، وبالفحص تبين نشوب حريق بشقة سكنية ووجود أسرة بداخلها، وتم الدفع بعدد من سيارات الإطفاء إلى موقع البلاغ للسيطرة على الحريق، والذي أسفر عن وفاة ثلاثة أفراد من الأسرة وهم: "محمود.ال" موظف، وزوجته، ونجلهما 6 سنوات.

وكشفت المعاينة الأولية أن الحريق نتيجة ماس كهربائي داخل الشقة، أدى إلى اشتعال الحريق، ونتيجة للدخان الكثيف أدى إلى اختناق الأسرة، وتم تحرير محضر بالواقعة، وبالعرض على النيابة العامة صرحت بالدفن وتسليم الجثامين لذويهم.

 

أسباب الحرائق 

1- التدخين بالمنزل وخاصة بغرف النوم.

2- ترك الأجهزة الكهربائية تعمل أثناء التواجد خارج المنزل.

3- التوصيلات الكهربائية العشوائية.

4- استخدام مفاتيح كهربائية رديئة الصنع.

5- عدم غلق محابس الغاز والأسطوانات.

6- ترك الطعام على المواقد دون الانتباه له.

7- استخدام الأجهزة الكهربائية غير المطابقة للمواصفات.

8- ترك المدافئ موقدة أثناء النوم.

 

إجراءات وقائية

1- عدم ترك المواد القابلة للاشتعال في متناول الأطفال.

2- إجراءات الصيانة الدورية على الأجهزة الكهربائية.

3- غلق الأجهزة الكهربائية غير المستخدمة عند الخروج من المنزل.

4- استخدام الأجهزة والموصلات والمفاتيح الكهربائية المطابقة للمواصفات.

5- توفير جهاز إطفاء حريق مطفأة حريق بالمنزل.

6- توفير تهوية مناسبة لمنع تراكم الأدخنة.

7- تجنب التدخين بالمنزل.

 

إرشادات الحماية المدنية  

وتقول إدارة الحماية المدنية: إن الحرائق تتزايد لوجود مجموعة من الأخطاء التي يرتكبها قاطني الشقق والعقارات السكنية، تؤدي إلى اندلاع الحرائق، منها عدم وجود فتحات تهوية سواء في الشقق أو داخل المخازن التي تحتوي على مواد قابلة للاشتعال.

وتشدد الإدارة على عدم استعمال أسلاك كهربائية مقلدة لا تتحمل الضغوط وتؤدي لنشوب حرائق بسبب الماس الكهربي، بالإضافة إلى الأحمال الزائدة، بسبب تشغيل الأجهزة الكهربائية، وتخزين مواد سريعة الاشتعال بجوار مصدر حراري.

وتشير الإدارة إلى أن هناك أخطاء متكررة للحرائق منها كثرة اللجوء لوصلات الكهرباء العشوائية التي تؤدي للحرائق، والتدخين عند الشعور بالنعاس وعدم التأكد من إطفاء السيجارة، وترك الشموع أو أعواد الكبريت فى متناول الأطفال، واستخدم الماء فى حرائق الزيت المشتعلة، واستخدام أعواد الكبريت لاختبار تسرب الغاز، والأفضل استبداله بالصابون.

وحول إجراءات الوقاية من الحرائق فتكون عن طريق: التفتيش والفحص الدوري على أماكن العمل وإذ يعتبر التفتيش بطريقة دورية على مواقع العمل حتى وإن كانت مصممة ضد الحرائق والوقاية منها من أهم الإجراءات الوقائية ضد الحرائق ووضع نظام أمان بالمبنى وذلك كتركيب عدد من طفايات الحريق بأكثر من مكان بالمبنى ووضع إرشادات للسلامة الأمنية والالتزام بها للحد من خطر نشوب الحرائق.

ويتم تركيب نظام الإنذار الأتوماتيكي أو التلقائي في المباني وتستخدم أنظمة الإنذار الأتوماتيكية في الأماكن والقاعات التي تتزايد احتمالات حدوث الحرائق بها وما قد تنجم عنه من خسائر.

وتعمل أجهزة الإنذار الأتوماتيكية حال وقوع حريق على اختصار الفترة الزمنية الواقعة بين لحظة وقوع الحريق ولحظة اكتشافه ما يفسح المجال أمام سرعة التدخل وفعالية عمليات المكافحة والسيطرة على الحريق وبالتالي تقليل حجم الخسائر الناجمة عنه.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية