رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements

سفير مصر في فرنسا: مستعدون لمساعدة الشركات لزيادة صادراتها لأوروبا

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

أشاد السفير علاء يوسف سفير جمهورية مصر العربية فى فرنسا، بجودة المنتجات المصرية وقدرتها على المنافسة فى السوق الأوروبي وما تحظى به من قبول أمام المنتجات الغذائية الأخرى من مختلف الأسواق الدولية.

جاء ذلك خلال زيارته للشركات المصرية المُشاركة بمعرض سيال باريس وبدأت فعالياته يوم ١٥ أكتوبر ٢٠٢٢، حيث التقى مختلف الشركات المصرية المُشاركة وصاحبه فى جولته الوزير المفوض التجارى سيد فؤاد - رئيس المكتب التجارى فى باريس،  مى سالم - مدير تطوير الأعمال بغرفة التجارة والصناعة الفرنسية بمصر،  مى خيرى - المدير التنفيذى للمجلس التصديرى للصناعات الغذائية،  هبه سهيل - مدير إدارة المعارض بالمجلس التصديري للصناعات الغذائية.

وأكد أن السفارة المصرية والمكتب التجاري على أتم استعداد لتقديم أية مساعدات للشركات تساهم فى زيادة الصادرات لهذا السوق الهام.

وعقد  سفير جمهورية مصر العربية في فرنسا عدة لقاءات مع كبار الشركات المصرية المصدرة للصناعات الغذائية خلال تواجده بالمعرض من بينها العالمية للإنتاج والتصنيع الزراعى- إيكاب، كولد أليكس، جالينا، مونتانا، سيلفا، العالمية للمواد الاستهلاكية، الصعيد للصناعات الغذائية، فيچى فارم، المصرية السعودية وغيرها من الشركات المصرية المُشاركة حيث تم مناقشة مقترحات الشركات عن كيفية زيادة الصادرات المصرية إلى السوق الفرنسى والاستفسار عن أية معوقات تواجه الشركات فى التصدير للسوق الفرنسي.

والتقى سفير مصر فى فرنسا مع علاء الوكيل - المدير العام لشركة منصور للصناعات الغذائية- عضو مجلس إدارة المجلس التصديرى للصناعات الغذائية حيث تم مناقشة أنشطة المجلس المطروحة خلال الفترة القادمة خاصةً فيما يتعلق بالتواجد اللائق والمشرف للشركات المصرية بمختلف المعارض والفعاليات الدولية كونها من أهم أدوات نفاذ المنتجات المصرية لمختلف الأسواق وزيادة الصادرات المصرية ككل.

كما إلتقى مع إيريك منصور - رئيس مجلس إدارة شركة چيفركس - عضو المجلس التصديرى للصناعات الغذائية حيث تم مناقشة عدد من الموضوعات التى تخص قطاع الصناعات الغذائية وكيفية تذليلها بما يسهم فى زيادة الصادرات بشكل كبير لمختلف الأسواق العالمية.

واستقبل السفير المصري في فرنسا مجموعة من ممثلي الوفد المصرى بمنزله لمناقشة المُستجدات الخاصة بقطاع الصناعات الغذائية والإستماع إلى الحلول والمقترحات المختلفة المطروحة من وجهة نظر الشركات المصرية. 

وعلى جانب، التقت مى سالم - مدير تطوير الأعمال بغرفة التجارة والصناعة الفرنسية بمصر بالشركات المصرية المُشاركة حيث تم مناقشة مختلف وسائل الدعم التي يمكن أن تقدمها الغرفة للشركات المصرية بالتعاون مع المجلس التصديرى بهدف زيادة صادرات الصناعات الغذائية للسوق الفرنسي.

كما تم خلال فعاليات المعرض وبالتعاون مع شركة كونسبت - إستشارى المجلس للمعارض تنظيم عدد من اللقاءات الثنائية لعدد من الشركات المصرية المُشاركة بالمعرض مع مستوردين من مختلف دول العالم من بينها إنجلترا، أمريكا، كندا، فلسطين، الهند، فرنسا وغيرها من مختلف الدول المستهدفة أمام المنتجات المصرية من الصناعات الغذائية.

Advertisements
الجريدة الرسمية