رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

خبير اقتصادي: "الكباري" شرايين الدولة المصرية

بعض الكباري في مصر
بعض الكباري في مصر
Advertisements

قال الدكتور سيف فرج، خبير الاقتصاد العمراني: إن أول خطوة لخلق التنمية العمرانية تتمثل في الاهتمام بالبنية الأساسية مثل شبكة الطرق، وإنشاء مجموعة من الكباري في القاهرة والكثير من المحافظات، وهذا ما فعلته الدولة خلال السنوات الأخيرة.  

وأضاف "فرج"، خلال حواره مع الإعلامي إبراهيم الشواربي، ببرنامج "حوار واستثمار"، المذاع على فضائية "الحدث اليوم"، أن الكباري عبارة عن شرايين للدولة المصرية لأنها نجحت في نقل الكثافة المرورية من منطقة لأخرى، مما أدى لتقليل الوقت، وتقليل الانبعاث الحراري، وتقليل استهلاك الوقود.

وأوضح أن الرحلة من أكتوبر للتجمع الخاص كانت تأخذ من ساعتين ونصف لـ3 ساعات، ولكن بعد إنشاء الكباري وتطوير الطرق أصبحت الرحلة تأخذ وقتا لا يزيد عن 25 دقيقة.

 

فرص عمل

واكد  أن إنشاء الطرق والكباري خلق الكثير من فرص العمل الجديدة، ووفر الكثير من الوقت، مشيرًا إلى أن حركة المرو اليوم سواء داخل القاهرة أو بين المحافظات أصبحت سريعة، وهذا من شأنه أن يجذب الاستثمار المحلي والخارجي، معقبًا: "مش هييجي لمصر مستثمر عشان يوقف ساعتين في المرور".

 

مرفق الكهرباء

وأشار إلى أن الدولة نجحت في تطوير مرفق الكهرباء بعدما كان يعاني من انقطاع مستمر، وهذا ساهم بصورة كبيرة في زيادة حركة العمران من خلال إنشاء مدن جديدة على طراز الجيل الرابع.

ولفت إلى أن المدن الجديدة بدأت في مصر عام 1980، من خلال إنشاء الجيل الأول والثاني والثالث وصولًا إلى الجيل الرابع المتمثل في العاصمة الإدارية الجديدة ومدينة الجلالة ومدينة العلمين، موضحًا أن إنشاء هذه المدن خلق الكثير من فرص العمل وساهم في تقليل البطالة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية