رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

قرار جديد من التموين بشأن رغيف الخبز المدعم

الدكتور علي المصيلحي
الدكتور علي المصيلحي وزير التموين

أصدر الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية، قرارًا جديدا بشأن مواصفات طحن القمح والدقيق المستخرج، والملزم تطبيقها على جميع المطاحن لاستخراج الدقيق المستخدم في صناعة الخبز البلدي المدعم والعيش السياحي، وأيضا المكرونة وفقا للمواصفات المحددة في القرار.

يأتي ذلك بعد القرار رقم ٢٣ بشأن مواصفات الدقيق والخبز البلدي المدعم استخراج ٨٧.٥٪.، والذي تضمن أنه على أصحاب المطاحن والمسئولين عنها والمرخص لهم إنتاج دقيق القمح التمويني استخراج ٨٧.٥%، على أن يتم إنتاج الدقيق وفقا للمواصفات القياسية بطحن القمح في ظروف تكفل أقل فقد في القيمة الغذائية وعدم حدوث تغيرات غير مقبولة في صفاته.

وجاءت مواصفات إنتاج الدقيق المستخدم في الخبز البلدي والسياحي والمكرونة وفقًا للقرار الجديد كالآتي:

ونصت المادة الأولى في القرار، على تعديل المادة 8 من القرار الوزاري رقم 712 لسنة 1987 لتصبح على النحو التالي:

يتم إنتاج دقيق القمح الصافي بنسب استخراج وفقا للآتي:

- دقيق القمح الكامل هو مطحون حبوب القمح بأكملها.

- دقيق القمح استخراج 93.3% هو دقيق القمح الخالي من الردة الخشنة.

- دقيق القمح استخراج 87.5% هو دقيق القمح الخالي من الردتين الناعمة والخشنة.

- دقيق القمح استخراج 82% هو دقيق القمح الخالي من السن الأحمر والردتين الناعمة والخشنة.

- دقيق استخراج 80% هو دقيق القمح الخالي من السنين الأبيض والأحمر والردتين الناعمة والخشنة.

- دقيق القمح استخراج 76% هو دقيق القمح الخالي من 50% دقيق نمرة 2 والسنون والردتين.

- دقيق القمح استخراج 72% (دقيق فاخر) هو دقيق القمح الخالي من الدقيق نمرة 2 والسنون والردتين.

ونصت المادة الثانية من القرار على أن يكون إنتاج دقيق القمح باستخراجاته كافة بالمطاحن المرخص لها بذلك، مطابقا للاشتراطات الأساسية والمعايير الوصفية والعبوات والبيانات المقررة بالمواصفات القياسية المصرية لسنة 2005.

واكدت وزارة التموين ان الدقيق المستخدم حاليا في إنتاج الخبز البلدي هو دقيق استخراج 87.5%، فيما تستخدم المخابز السياحية الدقيق الأنقى بنسبة استخراج 76%، أما مصانع المكرونة فتستخدم الدقيق استخراج 72%، حيث ان كل  جوال من الدقيق يدون عليه نسبة استخراج الدقيق، لتحديد استخدامه سواء في الخبز البلدي أو السياحي أو لمصانع المكرونة.

وأكد وزير التموين في قراره  أنه على المطاحن اتباع ممارسات التصنيع الجيد بحيث يكون الدقيق نظيفا خاليا من أية شوائب أو مواد غريبة وأن يكون الدقيق محتفظا بالخواص الطبيعية المميزة له خاليا من الروائح والنكهات الغريبة، وأن يكون الدقيق نظيفا طبيعي اللون، خاليا من الحشرات الحية وأجزائها وأطوارها ومخلفات القوارض، وأن يكون الدقيق خاليا من النموات الفطرية، وأن يكون خاليا من الردتين الناعمة والخشنة.

كما نص التوجيه، أنه على أصحاب المخابز والمسئولين عنها والمرخص لهم إنتاج الخبز البلدي المدعم من دقيق القمح التمويني نخل الردة المعدة للرغيف بالمنخل رقم ٢٠ مع الاحتفاظ به في المخبز مع تنظيف أدوات العجن والرغف والخبز مما يتخلف عليها من عجين سابق أو ما يتعلق بها من أتربة وأن يراعوا عند صناعة الخبز البلدي أن يكون الرغيف البلدي المنتج مكتمل الاختمار بغير نقص أو زيادة، محتفظا بمظهرة الطبيعي كامل الاستدارة والنضج.

واكد وزير التموين في القرار أن يكون الخبز البلدي المنتج طبيعي المذاق والرائحة ومطابق للمواصفات والأوزان المحددة، ليكون الخبز البلدي الطري وزن الرغيف الساخن الماو الطري ۹۰ جراما ولا يقل قطره عن 18 سم، ونسبة رطوبة الخبز الساخن لا تزيد على ٢٦%، والخبز البارد على ٢٥٪، "ويقصد بالخبز البارد الخبز المهوى تهوية تامة لمدة ثلاث ساعات على الأقل بعد عملية الخبز"، بينما الخبز البلدي الملدن يكون وزن الرغيف ۹۰ جراما ولا يقل قطره عن ١٨ سم، ونسبة الرطوبة لا تزيد في جميع الأحوال عن ٢٦٪.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية