رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الأنبا ويصا يرسم ستة كهنة جدد بالبلينا

الأنبا ويصا
الأنبا ويصا
Advertisements

صلى نيافة الأنبا ويصا مطران إيبارشية البلينا القداس الإلهي، في كاتدرائية القديس مار مرقس بالبلينا، وشاركه نيافة الأنبا مرقوريوس أسقف إيبارشية جرجا وعدد كبير من الآباء الكهنة من إيبارشيات البلينا وجرجا وأخميم ونجع حمادي.

وخلال القداس رسم الأنبا ويصا ستة شمامسة من أبناء الإيبارشية في درجة القسيسية.

والكهنة الجدد هم:
الشماس بهجت الجمل مسعود باسم القس مرقس للخدمة بكنيستيْ السيدة العذراء والشهيد مار جرجس بنجع جنيدي 
الشماس أشرف شحاتة غطاس باسم القس ابرآم للخدمة بكنيستيْ السيدة العذراء والشهيد مار جرجس بنجوع مازن 
الشماس رفعت روض بولس باسم القس جرجس للخدمة بكنيستيْ السيدة العذراء والشهيد مار جرجس بنجع جنيدي.
الشماس عيسى تدري سرجيوس باسم القس عبد المسيح للخدمة بكنيسة الشهيد مار مينا والبابا كيرلس بنجع العوصة.
الشماس وجدي شوقي فكري باسم القس يوسف للخدمة بكنيستيْ السيدة العذراء والشهيد مار جرجس بنجوع مازن.
الشماس ميلاد الأمير شهيد باسم القس بيشوي للخدمة بكنيستيْ السيدة العذراء والشهيد مار جرجس بنجع جنيدي.

وهذا من المقرر أن يقضي الكهنة الجدد فترة الأربعين يومًا التالية للسيامة في دير السيدة العذراء بجبل قسقام (المحرق).

وجدير بالذكر أن الإيبارشية تحتفل بمناسبة مرور ٤٧ سنة على سيامة نيافة الأنبا ويصا أسقفًا على الإيبارشية.

وفي سياق آخر وجه قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، خلال كلمته التي ألقاها باجتماع الأربعاء الأسبوعي اليوم، رسالة إلى أبنائه وبناته من الطلبة الذين يخوضون امتحانات الشهادة الثانوية العامة حاليًا.

وقال قداسة البابا تواضروس الثاني إنه يصلي من أجلهم ليساعدهم الله في امتحاناتهم، كما طمأنهم قداسة البابا أن مجهودهم سيأتي بثمار مفرحة.

وجاء نص حديث قداسته بهذا الصدد كما يلي:
"أريد أن أقول كلمة محبة لأولادنا وبناتنا في الثانوية العامة.. الذين بدأوا الامتحانات من يوم الاثنين الماضي، فنصلي لهم أن يساعدهم ربنا ويكون معهم ويقويهم، وأنا أتابع معهم الامتحانات، فالحمد لله الامتحانات هادئة حتى الآن وربنا يكملها بسلام، وكُن على ثقة أن مجهودك الذي بذلته طوال السنة بنعمة المسيح سيأتي بنتيجة حلوة ويفرّحك ويفرّح بيتك وأسرتك ويفرّح المجتمع كله، كل سنة وأنتم طيبون."

فيما نظمت إيبارشية باريس وشمال فرنسا للأقباط الأرثوذكس، اجتماعا خاصا بمناسبة "يوم الأب"، والذي يحتفل به في ٢١ يونيو من كل عام.

والتقى نيافة الأنبا مارك أسقف ايبارشية فرنسا مع أراخنتها، في مقر المطرانية.

ألقى نيافته كلمة روحية في بدء الاجتماع، ثم تم عرض ملخص لأعمال وأنشطة الإيبارشية المنفذة، وتلته مناقشة مفتوحة وعرض لآراء الموجودين.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية