رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

رئيس وزراء إسرائيل يتهم إيران بخداع وكالة الطاقة الذرية

رئيس الوزراء الاسرائيلي
رئيس الوزراء الاسرائيلي
Advertisements

اتهم رئيس الوزرا الاسرائيلي نفتالي بينيت ايران بخداع الوكالة الدولية للطاقة الذرية مؤكدا ان هناك وثائق تدل على قيام طهران بانشطة نووية محظورة.

 

رئيس الوزراء الإسرائيلي 


وأوضح مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي في بيان إن موقف بينيت «جاء بعد الكشف عن الخداع الممنهج الذي تمارسه إيران، على مدار آخر عقدين، ضد الوكالة الدولية للطاقة الذرية».
وذكر بينيت في البيان، أن «الكشف عن خطة الخداع التي تتبعها إيران ضد الوكالة الدولية للطاقة الذرية، والتي تم التخطيط لها بناءً على الوثائق التي سرقتها إيران من الأخيرة، هي بمثابة نداء صحوة للعالم».
وتابع أن هذه الخطوة «دليل آخر على المحاولات الإيرانية الرامية إلى إحراز تقدم في طريقها لامتلاك السلاح النووي».
وأضاف: «أصبحت هذه السياسة الممنهجة من الخداع، والسرقة وإخفاء الأدلة التي تقوم بها إيران ضد الوكالة الدولية للطاقة الذرية، حقيقة ناصعة اليوم أمام مرأى المجتمع الدولي».
رئيس الوزراء الإسرائيلي قال أيضا، إن الوكالة الدولية للطاقة الذرية عبارة عن هيئة مهنية تعمل باعتبارها «كلب الحراسة» الدولي في مجال الأسلحة النووية.

 

الوكالة الدولية للطاقة الذرية 


وأضاف «أرحب بإصرار المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، رافايل غروسي، على عدم إغلاق الملفات المفتوحة لغاية يومنا هذا فكان لذلك سبب مبرر».
ومضى قائلا «إضافة إلى الغش والخداع، تدل الوثائق على قيام إيران بأنشطة نووية محظورة ومتواصلة تثير قضايا جديدة تتطلب التحري والتحقيق فيها».
وقال بينيت: «إزاء ما آلت إليه الأمور، لقد حان الوقت لكي ينقل مجلس المحافظين التابع للوكالة الدولية للطاقة الذرية رسالة واضحة إلى إيران مفادها - كفى!».

إيران 


وفي وقت سابق اليوم، قال مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية، رافاييل جروسي، إن الفترة الحالية تشهد منعطفا شديد الصعوبة مع إيران.


وأضاف جروسي: «ما زلنا بصدد محاولة الحصول على أجوبة من إيران بخصوص القضايا العالقة».
ومن المنتظر أن يقدم جروسي تقريره بهذا الشأن إلى مجلس محافظي الوكالة قبل اجتماع فصلي يبدأ في السادس من يونيو.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية