رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

عصام كامل في "دفتر أحوال".. يكشف سبب عدم ظهور توفيق عكاشة في الاختيار 3.. وكواليس محاولة تهريب "صاحب الفراعين"

سر عدم ظهور توفيق
سر عدم ظهور توفيق عكاشة في الاختيار 3
Advertisements

توثيق للجرائم وكشف للحقائق وتخليد للمواقف الشريفة، هكذا يُمكن اعتبار مسلسل الاختيار بأجزائه الثلاثة، والذي أضحى أكبر عمل فني يتناول فترة تاريخية مهمة في حياة مصر،  بذل فيها الرجال دماءهم وثار فيها الشباب ضد من أرادوا تكفيرهم.

ولم يكن الإعلام سوى جزء من أسلحة الدولة للدفاع عن هويتها، فخرج إعلاميون كُثر يعلنون تحديهم للإخوان ويكشفون مساؤهم غير عابئين بالتهديدات التي تنهال عليهم، وقد أظهر مسلسل الاختيار 3، مواقف كثيرًا من الإعلاميين، لكن وسط ذلك كله اختفى أحد أهم الإعلاميين الذين واجهوا الإخوان بشجاعة، وهو الإعلامي توفيق عكاشة.

وفي حلقة جديدة من برنامجه “دفتر أحوال”، كشف الكاتب الصحفي عصام كامل، رئيس تحرير جريدة فيتو، بعض الأسرار، كما تساءل عن سبب عدم ظهور توفيق عكاشة في مسلسل الاختيار 3 حتى الآن، رغم ظهور إعلاميين آخرين كان دورهم أقل منه بكثير.

 

وقال “كامل”، إن توفيق عكاشة سواء اختلفت معه أو اتفقت، لكن في النهاية كان للرجل دور قوي حين تصدى للجماعات الدينية وكشف أكاذيبهم، وكان ضمن القلائل الذي يحتشد ملايين المصريين لمشاهدته بالساعات.

 

وكشف رئيس تحرير فيتو، أنه كان شاهدا على محاولة إنقاذ لتوفيق عكاشة، فيقول: “كان هناك خطر على حياته من الإخوان والسلفيين، وفي أحد اللقاءات اتفقت مع زملاء لي على نقل عكاشة لمكان آمن غير بيته، ثم قمنا بتهريبه من مدينة الانتاج وحجزنا له تذكرة طيران إلى بيروت حتى يذوب هناك بين الناس ويمنحنا بعض الوقت للوصول إلى حل ينقذ حياته التي باتت على كف عفريت”.

 

ويستكمل عصام كامل، فيوضح: “ أنه بعد الاتفاق معه على كل شئ، فوجئت بتوفيق عكاشة يتصل بي صباح اليوم التالي، وعرفت منه أنه رفض مغادرة البلاد واختار المواجهة مهما كلفته من أخطار قد تصل إلى الموت”.

وتابع، أن توفيق عكاشة قد تختلف معه أو تختلف، لكنه في النهاية له أسلوب إعلامي فريد إذ نقل “المصطبة” إلى الاستوديو، أو اصطحب الاستوديو إلى المصطبة، مشيرًا إلى أن الحزن طغى على كثيرين حين وجدوا منشورًا منسوبًا للإعلامي توفيق عكاشة يعلن فيه  حاجته لبيع أطقم “معالق” نتيجة الأزمة الاقتصادية التي يعيشها. 

 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية