رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الداخلية: مبادرة كلنا واحد مستمرة حتى نهاية أبريل | فيديو

مبادرة كلنا واحد
مبادرة كلنا واحد
Advertisements

أعلنت وزارة الداخلية، استمرار فعاليات المرحلة الـ 22 من مبادرة كلنا واحد لتوفير السلع بتخفيضات 60 % حتى نهاية شهر أبريل الجارى. 

 

وأكدت وزارة الداخلية على إقبال المواطنين على شراء المنتجات التى يتم توفيرها من خلال المبادرة بجودة عالية وأسعار مخفضة عن مثيلاتها بالأسواق بنسبة تتراوح ما بين 25% إلى 60%، بالمنافذ والسرادقات الموضحة على الموقع الرسمى لوزارة الداخلية (moi.gov.eg) بالإضافة إلى الصفحة الرسمية للوزارة على موقع التواصل الإجتماعى "فيس بوك". 

وكانت انطلقت فعاليات المرحلة الـ 22 من مبادرة ( كلنا واحد)  بالتنسيق مع مختلف قطاعات الوزارة ومديريات الأمن على مستوى الجمهورية، لتوفير كافة مستلزمات الأسرة من (سلع غذائية وغير غذائية) بجودة عالية وأسعار مخفضة عن مثيلاتها بالأسواق.

يأتي ذلك بعدد من فروع السلاسل التجارية الكبرى (خير زمان– أولاد رجب- عبدالله العثيم – كارفور – العابد – المحلاوى – أوسكار– خير بلدنا – راية ماركت - أسواق فتح الله – الفرجانى – هايبر الشرقية – إسبنس – كازيون – الشرق - أكسبشن – هايبر بلس – مول القاهرة – النساجون الشرقيون – جولدن مان هاوس – تاى هاوس – نيو أكتف "أبوعلاء" – راديو طلعت – العربى للأدوات الكهربائية – شركة الفيومى – هايبر وان – دايموند تكستال للملابس الجاهزة – الفار للتجارة – اللولو للأسواق التجارية – الطحان للتمور – المتوكل للإستيراد والتصدير) بإجمالى (993) فرع على مستوى الجمهورية وذلك بالتنسيق مع الإدارة العامة لشرطة التموين والتجارة والموردين من أصحاب الشركات التجارية المتخصصة فى تلك المجالات للمشاركة فى المبادرة.

وتتوافر السلع بجودة عالية وأسعار مخفضة عن مثيلاتها بالأسواق بنسبة تتراوح بين 25% إلى 60% وذلك بالمنافذ والسرادقات الموضحة على الموقع الرسمى لوزارة الداخلية هنا بالإضافة إلى التنسيق مع مسئولى   من السلاسل والكيانات التجارية والموردين  لإنشاء (سرادق رئيسى بدائرة قسم شرطة مدينة نصر بالقاهرة) وكذا  11 سرادق فرعى) بالميادين والشوارع الرئيسية أمام مقار بعض السلاسل والكيانات التجارية، لعرض وبيع منتجاتهم من السلع ( الغذائية – وغير الغذائية) وبعض مستلزمات البيت المصرى خاصةً محلية الصنع، وذلك بأسعار مخفضة أقل من مثيلاتها بالأسواق وبنسب تخفيض تتراوح ما بين 25% إلى 60%.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية