رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

"جوجل أيرلندا" تستسلم وتقرر دفع ربع مليار دولار ضرائب متأخرة

جوجل أيرلندا
جوجل أيرلندا
Advertisements

أعلنت شركة "جوجل أيرلندا"، أمس الخميس، اعتزامها دفع 218 مليون يورو (245 مليون دولار)، كضرائب شركات متأخرة للسلطات الأيرلندية.

وشركة "جوجل أيرلندا"، التابعة لمجموعة "ألفا بيت"، وهي الشركة الأم لشركة خدمات الإنترنت والتكنولوجيا الأمريكية "جوجل".

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن وثائق "جوجل أيرلندا"، القول إن الشركة وافقت على تسوية بعض النزاعات الضريبية الخاصة بسنوات سابقة.

ورغم الإفصاح عن هذه المدفوعات في البيان المالي للعام المنتهي في 31 ديسمبر 2020، قالت الشركة إنه تم التوصل إلى هذا الاتفاق بعد نهاية العام، وذلك حسب وكالة الأنباء الألمانية.

وكانت أيرلندا أصبحت قاعدة لفروع عدد من الشركات العالمية الكبرى، في أوروبا، ومنها "جوجل"، و"أبل"، و"فيسبوك"، بسبب انخفاض ضرائب الشركات فيها، وهو الأمر الذي أثار معارضة من جانب باقي دول الاتحاد الأوروبي ودول كبرى أخرى.

في الوقت نفسه قالت "جوجل"، في بيانها المالي: إنها "تراقب تطورات إصلاح نظام ضرائب الشركات العالمي الذي يمكن أن يؤدي إلى زيادة معدلات ضرائب الأرباح في السنوات المقبلة" بالنسبة للشركات العالمية.

والشهر الماضي، انضمت أيرلندا لحلف الضرائب التاريخي ضد عمالقة التكنولوجيا، وأقرت بضرورة ألا يقل الحد الأدنى لضريبة الشركات عن 15% في جميع أنحاء العالم.

ووقَّعت الحكومة الأيرلندية، رسميًّا، على اتفاقية الحد الأدنى من الضرائب العالمية لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، لتنهي العمل بقانون أيرلندا للضريبة المخفضة الذي مكَّن شركات "جوجل"، و"فيسبوك"، من تأسيس مقراتها في قارة أوروبا داخل الأراضي الأيرلندية.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية