رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

أزمة عائلية في "بيت أصالة".. مغادرة القاهرة وإدارة أعمال "النجمة" أبرز المشكلات

أصالة وزوجها فائق
أصالة وزوجها فائق حسن
Advertisements

يبدو أن الفنانة اصالة لن تنعم بحياة هادئة حتى بعد انفصالها عن المخرج طارق العريان وزواجها من الشاعر العراقي فائق حسن الذي تزوجته بعد قصة حب استمرت لأكثر من عام، إلا أن المشكلات تحاصرهما من كل مكان، وتؤكد أن تلك الحياة لن تكون مستقرة.

الأيام الماضية شهدت أولى الأزمات بين أصالة وفائق حسن؛ حيث طلبت منه أصالة أن يقيم معها داخل منزلها بالقاهرة، خاصة أن لديها فيلا كبيرة بالقاهرة الجديدة، إلا أنه رفض ذلك، لتطلب منه أصالة أن يشتري أو يستأجر منزلًا بالقاهرة يكون هو منزل الزوجية فوعدها بالتفكير في ذلك الأمر، خاصة أن فائق لا يريد الإقامة في القاهرة نظرًا لوجود أعماله بمنطقة الخليج وخاصة دبي.

وكشف مصدر مقرب من أصالة أن فائق حسن عرض عليها أن تنقل إقامتها إلى دبي إلا أنها رفضت ذلك وأكدت له أن الأمر مستحيل، خاصة أن أبناءها يتعلمون في مدارس وجامعات مصر بمراحلَ مختلفة، وأن قرار الانتقال بهما صعب للغاية، هذا بجانب إقامة ابنتها شام في القاهرة وتحضيرها لحفل زفافها خلال الفترة المقبلة، وسوف تقيم بشكل دائم مع زوجها في مصر، وأضاف المصدر أن الأمر حاليًا بين أصالة وزوجها وصل إلى اتفاق مؤقت على قضاء بعض الإجازات معًا بين مصر ودبي، لحين الاستقرار على حل جذري لهذا الأمر المؤرق.

وكشف مصدر آخر عن أن هناك أزمة أخرى تواجهها أصالة أيضًا منذ عدة أيام، وهي خلاف بين شقيقها الأصغر أنس نصري وبين زوجها فائق حسن؛ حيث كان يتقلد أنس منصب مدير أعمال شقيقته أصالة، وكانت تعتمد عليه في كل كبيرة وصغيرة حتى وقت زواجها من طارق العريان إلا أن فائق حسن طلب منها أن يتولى هو إدارة أعمالها، خاصة أن لديه خبرة كبيرة في هذا المجال؛ حيث كان يتقلد منصب مدير أعمال المطرب ماجد المهندس لسنوات طويلة.

وهذا ما وافقت عليه أصالة لتشتعل النار بين أنس وفائق، وقرر أنس أن يترك منزل شقيقته ويقيم بمفرده، وعبر لها عن غضبه الشديد؛ حيث ظن أن فائق حسن أراد أن يفرق بينها وبينه إلا أن أصالة حاولت أن تحتوي الأمر وتصلح بين شقيقها وزوجها، وجمعتهما للمرة الأولى في إحدى الحفلات وتحدثت معهما، مؤكدة أنها لن تستطيع الاستغناء عن أي منهما ولا بد أن تكون الأمور بينهما طيبة.

وأضاف المصدر أن أصالة أسندت مهام أخرى لشقيقها بعيدًا عن إدارة أعمالها، وهي الأمور الخاصة بإدارة صفحاتها على السوشيال ميديا وقناتها عبر يوتيوب، هذا بجانب تنسيق اللقاءات التليفزيونية والمقابلات الصحفية وغيرها، وأكد المصدر أن أنس اضطر أن يقبل هذا الأمر بالرغم من غضبه، لكن ليس لديه حلا آخر خاصة أنه قد أغلق سلسلة المحال التي كان قد افتتحها في دبي منذ ثلاثة أعوام، وذلك بسبب الخسائر التي تكبدها والتي وصلت إلى ثلاثة ملايين دولار أمريكي، وكانت شقيقته أصالة شريكته في هذا المشروع.

نقلًا عن العدد الورقي…

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية