رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

القصة الكاملة لمحاولة مواطن مصري الانتحار في الكويت

الكويت
الكويت
Advertisements

أقدم مواطن مصري مقيم في دولة الكويت، على الانتحار، بسبب خلافات مالية بينه وبين الشركة التي يعمل لديها، وتم إنقاذه بعد العثور عليه في حالة مرضية شديدة.

خلافات مالية 

وذكرت صحيفة "الراي" الكويتية، أن المصري أقدم على الانتحار من خلال تناول أدوية وقطع شرايينه بسبب الخلافات مع الشركة التي يعمل لها، مشيرة إلى أن المحاولة وقعت في منطقة الشويخ الصناعية.

وذكرت أنه فور عثور بعض الأشخاص عليه في حالته المذكورة، تم طلب الإسعاف ونقله إلى المستشفى، موضحة أنه يرقد حاليا في جناح المستشفى للعلاج وتم تسجيل القضية لدى الشرطة وتوزيع الحراسة عليه.

محاولة انتحار 

وتأتي هذه الواقعة بعد أيام من محاولة انتحار أخرى نفذها شاب مصري، من خلال القفر من أعلى كوبري  في المياه لكن أنقذته قوات الإطفاء العام الكويتية، بعد أن أبلغ سائق التاكسي الذي أقله للكوبري.

وتمكنت قوة الإطفاء الكويتية من إنقاذ الشاب المصري بالنزول من أعلى الكوبري باستخدام الحبال والتقاطه على نقالة بعدما اكتشفت وجود نبض وعدم وفاته إثر قفزه من أعلى الكوبري، وتم نقله للمستشفى، وقررت الداخلية الكويتية بعدها ترحيله إلى مصر.

وسبق أن قررت وزارة الداخلية الكويتية ترحيل مصري، حاول الانتحار من أعلى كوبري الشيخ جابر الأحمد، إلا أن قوات الحماية المدنية أنقذته وتم نقله إلى المستشفى للعلاج.

كشفت قوة الإطفاء العام في الكويت، عن إنقاذها مواطنا مصريا ألقى نفسه من فوق جسر الشيخ جابر الأحمد، في محاولة للانتحار، موضحة أن هذا الشخص نزل من تاكسي كان يستقله ثم ألقى نفسه في البحر.

ولفتت إلى توجيه قوة فورا من الإنقاذ البحري ومركز البحث والإنقاذ إلى موقع الحادث، ونجحوا في تحديد موقع المصري بعد إلقائه نفسه في المياه، وأنقذوه، ثم سلمته قوة الإنقاذ إلى الطوارئ الطبية، موضحة أنه كان في حالة حرجة.

وبعد محاولة انتحار المواطن المصري، أصدرت وزارة الداخلية الكويتية،  قرارا باتخاذ إجراءات أمنية عاجلة لمنع تكرار حوادث الانتحار على جسر جابر.

وحسب صحيفة "القبس" الكويتية، قالت مصادر إن أبرز تلك الإجراءات تتمثل في وضع دوريات جوالة على مدار الساعة بالتعاون والتنسيق بين قطاعي الأمن العام والنجدة لفرض حالة من الانضباط، وتوقيف المشتبه فيهم.

وأضافت أن الإبعاد "الترحيل" مصير جميع الوافدين الذين يقدمون على تلك الخطوة، مشددة على أن تعليمات واضحة وصريحة صدرت لرجال الأمن بالتعامل بكل حزم وعدم تهاون مع تلك القضايا.

وأشارت الصحيفة  إلى أن وافدين من الجنسية المصرية والهندية أقدما على الانتحار من على الجسر خلال أقل من 24 ساعة، لكن تم إنقاذهما.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية