رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بقنابل الغاز والاعتقالات.. إسرائيل تمنع الاحتفال بالمولد النبوي في القدس|فيديو

اسرائيل تمنع الاحتفال
اسرائيل تمنع الاحتفال بالمولد النبوي في القدس
Advertisements

قامت قوات الاحتلال الإسرائيلي بتخريب احتفالات المسلمين بالمولد النبوي في القدس المحتلة ومحيط المسجد الأقصى، بتفريق التجمعات الخاصة بالاحتفال في المسجد وإلقاء القنابل الغازية على المحتفلين واعتقال بعض الشباب الفلسطينيين، لتفريقهم ومنع الاحتفال بالمولد النبوي.

وتظهر مقاطع الفيديو إطلاق قوات الاحتلال قنابل الغاز والصوت تجاه المحتفلين بذكرى المولد النبوي الشريف في باب العامود بالقدس المحتلة. كما قامت بالاعتداء على الأهالي وتفريق المحتفلين بذكرى المولد النبوي في ساحة باب العامود في القدس المحتلة. قوات الاحتلال تعتقل 3 شبان خلال المواجهات المندلعة في باب العامود بالقدس المحتلة.

منع الاحتفال بالمولد النبوي

وقامت قوات المستعربين باعتقال شابًا من محيط باب العامود، وقوات الاحتـلال بإطلاق قنابل الصوت والغاز على المقدسيين في محيط باب العامود، ما دفع الفلسطينين المحتفلين بالمولد النبوي للتفرق مبتعدين عن مصادر إلقاء قنابل الغاز عليهم.

وكانت انطلاق الحافلات التي تقل الفلسطينيين من عرب 1984 انطلقت صباح اليوم الثلاثاء، نحو المسجد الأقصى للاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف. حيث يحتفل الفلسطينيين كل عام بالمولد النبوي الشريف في أزقةِ القدس العتيقة، بالحلوى التي يعتاد المقدسيون على صنعها وتناولها في المناسباتِ السعيدة، وخاصة احتفالًا وابتهاجًا بذكرى المولد النبوي الشريف.  


وفي كل عام واحتفالًا بالمولد النبوي الشريف كانت شوارع القدس العتيقة تتزين والطرقات والمساجد تحتفل، وتصدح المحال التجارية عبر مكبرات الصوت بالأناشيد الدينية والمدائح النبوية احتفاءً بالمولد النبوي.

الاحتفال بالمولد النبوي

وتمتلأ الشوارع بمالمهنئين بالمولد النبوي، ويتسابق أصحاب المحال التجارية إلى توزيع الحلوى على أبواب محالهم، مذكرين المارة بالصلاة على النبي محمد.

لكن قوات الاحتلال الإسرائيلي أفسدت فرحة المقدسيين بالمولد النبوي، وقامت بالإعتداء علي جموع الفلسطينيين منذ يوم السبت وحتى اليوم لمنعهم من الاحتفال بالمولد النبوي، واعتدت على شباب فلسطينيين تجمعوا في منطقة باب العامود وسط مدينة القدس المحتلة، للاحتفال بذكرى "المولد النبوي"، وأصابت 49، واعتقلت 3 منهم بينهم صحافية ومصور.

ولم يسلم الأطفال من اعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي، فاعتقلت  قوات الاحتلال طفلًا لا يتجاوز الـ10 سنوات من عمره، واعتدت عليه بالضرب على الوجه في باب العامود، خلال مواجهات في المنطقة، أمس الاثنين.

كما أطلقت قوات الاحتلال قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع بكثافة تجاه مجموعة من الفتيات والشبان في محيط باب العامود، وأجبرتهم على إخلائه بالقوة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية