رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

طلب إحاطة بالبرلمان لمحاسبة أبطال فيلم "ريش"

مجلس النواب
مجلس النواب
Advertisements

 تقدم النائب أحمد مهني، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة للمستشار حنفي جبالي، رئيس  مجلس النواب، موجه إلى رئيس الوزراء، ووزيرة الثقافة، بشأن عرض فيلم الريش المسيئ لمصر، مؤكدا أنه لا يقدم الصورة الحقيقة لمصر، ويساعد على تشويه الصورة الداخلية لمصر عالميًا. 

وأكد مهنى، أنه تقدم بطلب الإحاطة بعد شعوره بالإهانة من جراء غرض فيلم ريش فى بعض المهرجات.

وقال إن الدولة المصرية تعتبر من أولى الدولة التي تشهد تطورا ونقلة نوعية في وقت قصير، في شتي المجالات ومناحي الحياة، وأكبر دليل على ذلك إنخفاض معدلات الفقر والعشوائيات على مستوى الجمهورية.

وأوضح النائب احمد مهني   أن أصحاب عمل فيلم ريش لم يشاهدوا ما حدث داخل  المناطق العشوائية  والتى تحولت بالفعل فى المحافظات إلى مجتمعات حضارية متكاملة بفضل الجهود الحثيثة والرؤية الثاقبة للرئيس عبد الفتاح السيسي الذى يعتمد مفهوما شاملا لحقوق الإنسان يمكن اختصاره فى مصطلح حياة كريمة، حيث أنه منذ ان تولى مقاليد الحكم وهو يري ضرورة توفير كل سبل الحياة اللائقة من مسكن ورعاية صحية وتعليم ومرافق ومورد دخل وفرصة عمل للقطاعات الأكثر احتياجا فى مصر، حيث يعتبر حق من حقوق الإنسان على الدولة. 

وطالب النائب أحمد مهني، بضرورة محاسبة من تسبب في إخراج هذا الفيلم الذي يُسيئ للدولة المصرية، من خلال عرض مشاهد تتنافى تمامًا مع الواقع. 

ويناقش فيلم ريش   حكاية أم تعيش في كنف زوجها وأبنائها، حياة لا تتغير وأيام تتكرر بين جدران المنزل الذي لا تغادره ولا تعرف ما يدور خارجه وذات يوم حدث التغير المفاجئ ويتحول زوجها إلى دجاجة، فأثناء الاحتفال بيوم ميلاد الابن الأصغر، يخطئ الساحر ويفقد السيطرة ويفشل في إعادة الزوج، الذي كان يدير كل تفاصيل حياة هذه الأسرة، وهذا التحول العنيف يجبر هذه الزوجة الخاملة على تحمل المسؤولية بحثًا عن حلول للأزمة واستعادة الزوج، وتحاول النجاة بما تبقى من أسرتها الصغيرة، وخلال هذه الأيام الصعبة تمر الزوجة بتغيرٍ قاسٍ وعبثي.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية