رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الصحة: التطعيم ضد كورونا أو الـ PCR شرط الحضور لمهرجان الجونة.. ولا استثناءات

د.خالد مجاهد مساعد
د.خالد مجاهد مساعد وزيرة الصحة والسكان
Advertisements

أكد الدكتور خالد مجاهد مساعد وزيرة الصحة والسكان للتوعية والتواصل المجتمعي والمتحدث الرسمي للوزارة، التزام الوزارة بقرارات مجلس الوزراء، خلال إشرافها طبيا على مهرجان الجونة السينمائي، وذلك فيما يخص تطبيق إجراءات الدولة لمنع انتشار فيروس كورونا.

وأوضح «مجاهد» في تصريحات صحفية أن وزارة الصحة والسكان، وفرت لمهرجان الجونة مقرا لتطعيم الحضور ضد فيروس كورونا، ومعملا لإجراء تحليلات الـ PCR بشكل دوري لغير الحاصلين على اللقاح، مؤكدًا أن الحضور بشهادة التطعيم أو بنتيجة تحليل PCR تفيد بسلبية العينة من فيروس كورونا، ولا يوجد أي استثناءات في هذا الشرط، حفاظا على صحة وسلامة الحضور ولخروج المهرجان بشكل يليق باسم مصر.

 

وأضاف «مجاهد» أنه تم وضع عدة أكشاك طبية وتوعوية في أماكن إقامة الضيوف وأماكن التجمعات بالجونة، لتتولى توزيع المستلزمات الوقائية، وتقديم خدمات الإسعافات الأولية وقياس الضغط والسكر ودرجة الحرارة، بالإضافة إلى تخصيص 11 عيادة متنقلة تضم أطباء وتمريض، لتقدم خدمات مبادرة السيد رئيس الجمهورية لفحص وعلاج ومتابعة الأمراض المزمنة، ويتم تزويدها بأدوية في مختلف التخصصات الطبية ومسكنات للآلام.

 

وكانت وزارة الصحة والسكان أعلنت عن وضع خطة للتأمين الطبي بمحافظة البحر الأحمر، بالتزامن مع إقامة مهرجان الجونة السينمائي في مدينة الجونة في الفترة من 14 إلى 22 من شهر أكتوبر الجاري، وذلك في إطار الحرص على الاهتمام بالصحة العامة للمواطنين واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية للتصدي لانتشار فيروس كورونا المستجد خلال خطة التعايش وبما يدعم خطة الدولة لتنشيط السياحة.

 

وتم توفير سيارة الكشف المبكر عن سرطان الثدي ضمن مبادرة رئيس الجمهورية لدعم صحة المرأة المصرية لفحص السيدات، وذلك من خلال توفير طاقم طبي مدرب على أعلى مستوى لتقديم الخدمة داخل السيارة، المزودة بأشعة الماموجرام والأشعة التشخيصية اللازمة للفحص المبكر لسرطان الثدي، بالإضافة إلى متابعة الحالة الصحية للسيدات من قياس الضغط والسكر ومؤشر كتلة الجسم وتقديم التوعية بالصحة الإنجابية.

 

 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية