رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بنخاف من التمن

Advertisements

قال لي: أنا بخاف دايمًا أخد الخطوة حتى لو كنت متأكد أني قادرعلى النجاح.. إبتسمت وقلت له: تقصد إنك بتخاف من النجاح أكتر من الفشل أصلًا؟، استغرب جملتي كأن جواه سؤال نفسه يقوله وهو: هو فيه حد بيخاف من النجاح؟.

الحقيقة إن أغلب الوقت بيكون خوفنا في الحياة هو خوف من النجاح، الخوف من الخطوة إللى بعد النجاح من مسئوليات هتبقى وقتها موجودة عليا، وهبقى لازم دايما أبقى قدها علشان مش أنجح، لا علشان أحافظ على النجاح إللي أنا وصلت له، فبتفضل طول الوقت مسئولية النجاح ده أشبه بالكرافته اللي شكلها حلو لكنها خنقاني ومخلياني مش مبسوط في حياتي.

 

 

 على عكس لما الواحد بيكون مش ناجح في حياته، وآه مفيش مصطلح في الحياة إسمه الفشل رغم وجوده في مصطلحات اللغات، لأن في العادي الانسان ممكن يحاول أنه ينجح، لكن مفيش حد بيحاول أنه يفشل عن قصد أو عن رغبة ملحه جواه.

 

لذلك لما بيكون الشخص مش ناجح، بيبقى جواه شعور ثقيل شوية وهو الرغبة في أنه يغير حياته، ولكن في نفس الوقت هو مش حاسس بثقل مسئولية النجاح أو المسئوليات اللي هتبقى مفروضه عليه لو نجح أو بقى ناجح في حياته.

 

مع أن الحقيقة، كل حاجة في الحياة ليها تمن، التجربة ليها تمن، النجاح له تمن، حتى الثبات وعدم إبداء أي رد فعل في الحياة عموما، برضه له تمن وتمن كبير جدًا كمان، إحنا مش بنخاف من عدم النجاح، قد ما بنخاف من التمن اللي هنسدده علشانه، مع أن التمن ده ممكن يتسدد قدام وبأكتر كمان في حالة أننا محاولناش أصلًا، فيفضل السؤال الأهم، تحب تدفع التمن ده وأنت مش مبسوط؟.

Twitter: @PaulaWagih

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية