رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

تعرف على تفاصيل الجناح المصري المشارك في المعرض السياحي الدولي بفرنسا

الجناح المصري في
الجناح المصري في المعرض السياحي الدولي
Advertisements

تشارك وزارة السياحة والآثار هذا العام، في المعرض السياحي الدولي IFTM TOP RESA في دورته الأربعين والمٌقام حاليًا بالعاصمة الفرنسية باريس، وتستمر فعالياته خلال الفترة من 5-8 أكتوبر الجاري والذي يعتبر من أهم المعارض المهنية السياحية التي تُقام سنويًا في فرنسا.

وتشارك الوزارة هذا العام بجناح يبلغ مساحته 90 متر مربع بمشاركة عارضين يمثلون عددًا من شركات السياحة والفنادق المصرية، وشركة مصر للطيران، ووزارة البيئة.

مواصفات الجناح المصري

اتخذ الجناح المصري المُشارك في هذا المعرض الطابع الفرعوني في تصميمه حيث صُمم على شكل صرح معبد، واحتوي جسم المعبد من الخارج علي صور مضيئة متنوعة عن مصر تعبر عن الحياة والجمال والتنوع الذي يتمتع بها المقصد السياحي المصري، وإبراز لقطات تجمع ما بين السياحة الشاطئية والسياحة الثقافية والأماكن الأثرية المختلفة.

استخدام الهولوجرام

ويضم الجناح مجموعة من شاشات العرض الكبيرة التي يتم من خلالها عرض مجموعة من الأفلام المختلفة منها عن الافتتاحات الأثرية الأخيرة وبعض الأفلام التي أطلقتها الوزارة مؤخرًا في إطار حملاتها الترويجية، كما يوجد هولوجرام لقناع الملك الشاب توت عنخ امون وكرسي العرش الخاص به وذلك في إطار الترويج للمتحف المصري الكبير.

ويوجد بالجناح المصري داخل مبني المعبد حجرة لكبار الزوار VIP، وفي مقدمته مكتب للاستعلامات.

وتشارك وزارة السياحة والآثار في معرض إكسبو دبي 2020 بتابوت أثري للكاهن بسماتيك و٥ مستنسخات تمثل ٤ نماذج من كنوز الملك توت عنخ امون ونموذج لتمثال للالهة ماعت، بالإضافة لمجموعة من الصور والأفلام الترويجية للأماكن الأثرية والمنتجعات السياحية ومشروع المتحف المصري الكبير.

وتضمنت مشاركة الوزارة في المعرض استخدام لوحات دعائية سياحية وتصميمات ورسومات ذات الطابع المصري القديم ورموز الكتابة الهيروغليفية داخل وخارج الجناح لضمان إبراز هوية مصر التاريخية، فضلًا عن اختيار ألوان وتصميمات تجمع بين عراقة الماضي وتطور الحاضر واستشراف المستقبل.

تحضيرات المشاركة في المعرض

يأتي ذلك في إطار حرص وزارة السياحة والآثار على إتاحة كافة إمكاناتها وخبراتها لإنجاح المشاركة المصرية في معرض اكسبو دبي ٢٠٢٠، وإظهار الجناح المصري بالصورة التي تتناسب مع مكانة مصر باعتبارها أحد أهم المقاصد السياحية والأثرية العالمية

عرض تابوت اثري

واوضحت الوزارة أنه تم ارسال التابوت الاثري الى إمارة دبي بالإمارات العربية المتحدة بعد موافقة مجلس الوزراء، واتخاذ كافة الإجراءات التنفيذية اللازمة لتغليف ونقل وشحن وعرض التابوت.

تابوت الكاهن بسماتيك
يعتبر هذا التابوت هو أحد التواليت الخشبية الملونة التي تم اكتشافها حديثًا بمنطقة سقارة الأثرية من خلال البعثة الأثرية التابعة للمجلس الأعلى للآثار، وهو تابوت للكاهن بسماتيك بن أوزير، ذو الهيئة الآدمية من الخشب الملون، وقد زُيِّن بقلادة نباتية كبيرة تسمى (الأُوْسِخ)، تنتهي برأسي صقر، وتظهر المعبودة (نوت) ناشرة أجنحتها، وتحمل ريشتي الماعت (الحق والعدالة)، أما الجزء الأوسط منه فقد زخرف بنصوص تقدمة القرابين وتعاويذ دينية والجوانب محاطة بصفين لمعبودات حاملة صولجان (الواس) بأيديها، وفي الجزء السفلي تظهر هيئتان للمعبود أنوبيس فوق مقصورته أمام المتوفى.

وشملت المستنسخات التي ستشارك أيضًا بالمعرض ٥ نماذج أثرية من مقتنيات الملك توت عنخ آمون وتمثال للاله ماعت والتي تم تصنيعها بمصنع كنوز للمستنسخات الأثرية.
 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية