رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بإجمالي 46 سريرا.. تخصيص أقسام عزل كورونا بمستشفيات الضبعة والحمام وسيوة

مديرية الصحة بمطروح
مديرية الصحة بمطروح
Advertisements

أعلنت مديرية الصحة بمحافظة مطروح، تخصيص أقسام عزل بمستشفيات الضبعة والحمام وسيوة، وذلك على غرار توجيهات وزير الصحة في ظل إرتفاع أعداد إصابات كورونا على مستوى الجمهورية.

وأكد الدكتور محمد علي وكيل وزارة الصحة بمطروح، أنه تم تخصيص 10 أسرة عزل بمستشفى الضبعة المركزي و10 أسرة بمستشفى سيوة المركزي مخصصة للعزل الصحي، وكذلك تخصيص 26 سرير بمستشفى الحمام المركزي.

وأضاف وكيل وزارة الصحة بمطروح، في تصريحات خاصة لـ«فيتو»، أنه يأتي تخصيص أقسام عزل بتلك المستشفيات لإستقبال أي حالات إشتباة أو إصابة بفيروس كورونا تزامنا مع متابعات الوزارة بإرتفاع أعداد الإصابات خلال الفترة الحالية، مع التوجيه بضرورة الإستعدادات على الوجه الأكمل.

ونفى علي، ما تردد من أنباء عبر عددًا من مواقع التواصل الإجتماعي «فيس بوك» من تحويل مستشفى الضبعة المركزي لمستشفى عزل.

مستشفى النساء والتوليد بمحافظة مطروح 

وفي موضوع منفصل، نفت مديرية الصحة بمطروح ما تداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك عن نية المديرية بتحويل مستشفى النساء والتوليد بمحافظة مطروح لمستشفى عزل صحي لكورونا.

وقال المتحدث الإعلامي لمديرية الصحة بمحافظة مطروح أن ما تردد عبر عدد من مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك بنية مديرية الصحة بمطروح بتحويل مستشفى النساء والولادة بمطروح لمستشفى عزل صحي ونقل النساء والولادة لمستشفى مطروح العام عار تماما عن الصحة ولا نية لتحويلها خلال الفترة الحالية أو مستقبلا.

وأضاف المتحدث الإعلامي لمديرية الصحة بمحافظة مطروح في تصريحات خاصة لـ"فيتو"، أن مستشفى النساء والولادة هي المستشفى الوحيدة لخدمة أبناء مطروح ولا يوجد نية لتحويلها من أجل تقديم الخدمات المميزة لأبناء محافظة مطروح.

تقديم الخدمات الطبية اللائقة لأهالي مطروح 

وأشار، إلى أنه تجري المديرية خلال الفترة الحالية عددا من التطويرات بالمستشفيات على مستوى المحافظة لتقديم الخدمات الطبية اللائقة لأهالي مطروح وكذلك الدفع بقوافل طبية مجانية بالقرى والنجوع لخدمة الأهالي والكشف وصرف العلاج المجاني لهم.

وكان قرر اللواء خالد شعيب محافظ مطروح، إحالة واقعة استبدال جثة بائعة الجرائد بمطروح بأخرى من محافظة الاسماعيلية إلى كل من النيابة العامة والنيابة الإدارية بمطروح وكذلك إخطار فرع الرقابة الادارية بمطروح، وذلك بناء عما أسفرت عنه نتائج تحقيقات إدارة الشئون القانونية بالمحافظة.

وأكد محافظ مطروح، أنه لن يتم التهاون مع أي تقصير أو إهمال مع محاسبة جميع المقصرين وتوقيع العقوبات والجزاءات الرادعة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية