رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

لمنعه من حضور اجتماع.. "عجلان" يحرر محضرا ضد مجلس إدارة نادي سموحة

 أحمد عجلان عضو مجلس
أحمد عجلان عضو مجلس إدارة نادي سموحة
Advertisements

حررّ، أحمد عجلان، عضو مجلس إدارة نادي سموحة الحالي، محضرًا بقسم شرطة سيدي جابر، في الإسكندرية، مساء اليوم الثلاثاء؛ بعد منعه من حضور اجتماع مجلس الإدارة، بصفته عضوًا فيه، ومقررًا أن تخرج عنه قائمة بأسماء المرشحين المستمرين والمستبعدين من انتخابات النادي، المُرتقب إجرائها 29 أكتوبر المقبل، وذلك قبل إرسالها إلى اللجنة الأوليمبية.

وجاء في المحضر، الذي حمل رقم 10810 إداري سيدي جابر، أن "عجلان" توجه لحضور اجتماع المجلس؛ لبحث الطعون المقررة على المرشحين، إلا أنه فوجئ بمنعه من حضور اجتماع المجلس، مؤكدًا أن ما حدث يعد خرقًا للوائح الأندية، واللجنة الأوليمبية، وأن تحرير المحضر جاء لإثبات حقه، باعتباره عضو مجلس إدارة حالي، لافتًا إلى أن رفض حضوره بشكل "مقصود" يؤكد بطلان قرارات المجلس.

وتشهد انتخابات نادي سموحة الرياضي، منافسة محتدمة، بعد تقدم نحو 70 مرشحًا على العضوية، و6 مرشحين على منصب نائب رئيس مجلس الإدارة، و5 مرشحين على منصب رئيس النادي.

ويُشار إلى أن اللجنة المشرفة على الانتخابات أغلقت باب الترشح الجمعة الماضية، وبدأت بعدها فتح باب الطعون، وعقد المجلس اجتماعًا رسميًا اليوم قبل إرسال الطعون إلى اللجنة الأوليمبية.

وأكدت اللجنة، انعقاد الجمعية العمومية العادية، 29 أكتوبر المُقبِل، في مقر النادي بسموحة، وفقا لأحكام قانون الرياضة رقم 71 لسنة 2017، ولائحة النظام الأساسي للنادي، والمعتمدة من اللجنة الأوليمبية المصرية.

وأوضحت اللجنة أن التوقيع في الكشوف يبدأ من الساعة 9 صباحًا، وحتى 7 مساءً، إذ يبدأ التصويت مع بداية التسجيل في كشوف الحضور، وينتهي بانتهاء مواعيد التسجيل، ويكون الاجتماع صحيحًا بحضور 10 آلاف عضو على الأقل، ممن يحق لهم حضور الجمعية العمومية، فإذا اكتمل النصاب القانوني، يتم فرز الأصوات، وبدء مناقشة جدول الأعمال، بعد الانتهاء من التوقيع في الكشوف الساعة 7 مساءً، في إستاد الهوكي. 

وأشارت اللجنة الانتخابية إلى أن الأعضاء الذين لهم حق حضور الجمعية العمومية، هم المسددين للاشتراك السنوي لعام 2020-2021 وذلك قبل تاريخ الجمعية العمومية بـ15 يومًا، والذين مضت على عضويتهم سنة على الأقل من تاريخ الجمعية العمومية.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية