رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

البيت الأبيض: بايدن تعهد بمحو مهاجمي مطار كابول من على وجه الأرض

بايدن
بايدن
Advertisements

أكدت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين بساكي، أن  السحب النهائي للمعدات الأمريكية من كابول خطير للغاية، مشيرة إلى أنه يتم التنسيق مع طالبان لإنهاء عمليات الإجلاء من مطار كابول.

وأضافت المتحدثة باسم البيت الأبيض أن الولايات المتحدة لا تثق بحركة طالبان، لافتة إلى أن التهديد الإرهابي في أفغانستان مستمر ولا يزال الجنود على الأرض.

 

وأشارت المتحدثة باسم البيت الأبيض، إلى أن الرئيس الأمريكي جو بايدن تعهد بقتل الإرهابيين الذين نفذوا الهجوم على مطار كابول، لافتة إلى أنه ليس هذا الوقت المناسب للصراعات الحزبية ويجب دعم قرار معاقبة الإرهابيين.

 

وتابعت:"بايدن أكد أنه لن يسمح لمهاجمي مطار كابول بالبقاء على وجه الأرض".

 

يذكر أن  المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية جون كيربي، قال إنه لا يعتقد أن هناك انفجارًا ثانيًا في هجوم كابول ولم يكن هناك سوى انتحاري واحد، مشيرا إلى أن هناك أكثر من 5 آلاف مواطن أمريكي ينتظرون الإجلاء من كابول.


وأوضح المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية، إن داعش لن تمنعنا من استكمال عمليات الإجلاء من كابول، ولازالت مخططاتنا قائمة على إنهاء عمليات الإجلاء في الـ31 أغسطس.

 

وأوضح أن هناك 5400 مواطن أمريكي ينتظرون الإجلاء من كابول، ولايزال هناك اتصال مع طالبان للتنسيق بشأن الأمن في محيط مطار كابول.

 

وأشار إلى أنه بمقدورنا مواصلة عمليات الإجلاء الجوية حتى اللحظة الأخيرة.

 

يذكر أن أدان مجلس الأمن الدولي، اليوم الجمعة، خلال جلسته لبحث الوضع في أفغانستان، بأشد العبارات، العمل الإرهابي بالقرب من مطار كابول.

 

مجلس الأمن


وجاء في بيان صحفي لمجلس الأمن الدولي: "يدين أعضاء مجلس الأمن بأشد العبارات الهجمات المروعة التي وقعت بالقرب من مطار حامد كرزاي الدولي في كابول في 26 أغسطس الجاري"، مشددًا على "ضرورة محاسبة منظمي ومنفذي ورعاة هذه الأعمال الإرهابية".


يذكر أنه وقع، يوم أمس الخميس، انفجاران انتحاريان في محيط مطار العاصمة الأفغانية، كابول، نفّذهما تنظيم "داعش" الإرهابي الذي أعلن عن تبنيه المسؤولية عن الهجمات، والذي خلّف حصيلة ضحايا 110 شخصا.

 

ومن جانبه، تعهد الرئيس الأمريكي، جو بايدن، يوم أمس الخميس، بـ"مطاردة" منفذي هجوم كابول، وأكّد أن الولايات المتحدة تتبادل معلومات مع حركة "طالبان" حول الهجمات الإرهابية التي قد يتم تحضيرها بما في ذلك استهداف المطار، مشددًا على أن عناصر الحركة "أحبطوا عدة هجمات شبيهة بما حصل.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية وحلفاؤها، في وقت سابق من يوم الخميس، حذّرت المواطنين من احتمال وقوع هجوم إرهابي يشنه تنظيم "داعش" الإرهابي، وناشدت الناس الابتعاد عن مطار كابول، وقالت: إن "الموجودين هناك بالفعل يتعين عليهم الرحيل على الفور مشيرة إلى "تهديدات أمنية" غير محددة".

يذكر أن أكدت الخارجية الروسية ورود تقارير عن حادثة إطلاق نار جديدة في محيط مطار حامد كرزاي الدولي في العاصمة الأفغانية كابول اليوم الجمعة، بعد سلسلة الانفجارات الدموية التي دوت هناك أمس.

 

 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية