رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

ضوابط جديدة لمنظومة العملية التعليمية بالشرقية

محمد رمضان غريب
محمد رمضان غريب
Advertisements
أكد محمد رمضان غريب المدير العام للتعليم العام بـ محافظة الشرقية  أن الدكتور الوزير أصدر مجموعة من الضوابط  التنظيمية للعملية التعليمية؛ حفاظًا على صحة الطلاب بمختلف مراحل التعليم بجميع المدارس والكيانات التعليمية بصفة عامة، والحد من انتشار فيروس كورونا بصفة خاصة. 


ثلاث أيام للطالب أسبوعيا
وشدد غريب على أن  يكون حضور الطلاب بجميع نوعيات المدارس اختياري بعد موافاة ولي الأمر للمدرسة برغبته في عدم حضور الطالب وأن  لا تزيد عدد الأيام المقررة لحضور الطلاب بكل صف دراسي عن ثلاث أيام على الأكثر أسبوعيًا، وذلك بجميع نوعيات المدارس على أن يتم استكمال تدريس المناهج الدراسية باستخدام الوسائل التكنولوجية. 

تنفيذ الجداول
 وقال غريب لمديري عموم الإدارات التعليمية بالشرقية إنه يتحتم علينا ضرورة التنبيه على جميع المدارس بتنفيذ الجداول التبادلية بين الصفوف لتقليل تواجد الطلاب بالمدرسة والالتزام بآليات تقييم الطلاب طبقا للقوانين وتنفيذ الامتحانات، وفقًا للكتب الدورية المنظمة لذلك. 

تدريس مواد الهوية القومية
وقال غريب إنه نبه على لجان المتابعة بضرورة الدقة في إلزام جميع المدارس والكيانات التعليمية (المقيد بها طلاب مصريين) بتدريس مواد الهوية القومية (اللغة العربية، التربية الدينية، التربية الوطنية، الدراسات الاجتماعية) ويتم تقييم الطلاب فيها وفًقًا لما جاء بالكتب الدورية المنظمة لها. 

الالتزام بتحية العلم 
وشدد مدير التعليم العام بالشرقية على ضرورة التزام جميع المدارس بما فيها المدارس الدولية بتحية العلم وأداء النشيد الوطني المصري ويتم تشكيل لجان للتأكد من تنفيذ ذلك ومن يخالف يتعرض للمساءلة القانونية.
ونبه غريب مشددا على ضرورة أن يكون هناك التزام لدى الجميع  بتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية واتخاذ الإجراءات عند ظهور أي حالات مرضية، واتباع قواعد الغلق المنصوص عليها سلفًا. 

تدريس مناهج الوزارة
وقال غريب إنه نبه على مسئولي المدارس الدولية والكيانات التعليمية  بضرورة الالتزام بتدريس المناهج الدراسية المعتمدة من قبل الوزارة، ورصد أي مخالفات لاتخاذ الإجراءات القانونية ضدها. 

مراجعة محتوى المناهج
وكلف مدير عام التعليم العام بمحافظة الشرقية كافة الموجهين المتخصصين بضرورة مراجعة محتوى جميع المناهج الدراسية التي يتم تدريسها بالمدارس الدولية والكيانات التعليمية؛ للتأكد من خلوها من أي معلومات تتعارض مع الثقافة المصرية والثوابت الوطنية والسلوكيات المجتمعية الصحيحة. 

وكانت الوزارة قد أرسلت كتابات إلى المديريات تشدد فيها على ضرورة التزام الجميع بالتعليمات الواردة دون زيادة أو نقصان .
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية