Advertisements
Advertisements
الجمعة 26 فبراير 2021...14 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

خلافات حادة بين «تميم» ووالده حول أزمة سحب السفراء الخليجيين

خارج الحدود
الأمير القطري حمد بن جاسم آل ثاني ونجله تميم ولي العهد

ثروت منصور


عقد حكام قطر اجتماعا مهما في الدوحة بقصر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، لدراسة ومراجعة قرار السعودية والإمارات والبحرين بسحب سفرائها من الدوحة.

وقالت مصادر قطرية، في تصريحات لصحيفة «العرب» اللندنية، نشرتها في عددها الصادر اليوم الخميس، إن الاجتماع تم فيه انتقاد الخط السياسي الذي حاول الأمير «تميم» تعديله دون نجاح.

وأضافت المصادر: «رغم المواجهة التي وقعت خلال الاجتماع بين الأمير الوالد ونجله، إلا أن الأول أصر على مطالبة «تميم» بإلقاء خطاب للشعب القطري يوضح فيه موقف قطر من القرار الخليجي، وأن يؤكد فيه أن القرار نابع من موقف الدول الثلاث من جماعة الإخوان، وما أسماه بـ(الانقلاب) الذي وقع في مصر، ووقفت ضده الدوحة، ما آثار غضب السعودية والإمارات».

وأشارت المصادر إلى أن هناك حالة استنفار داخل الأجهزة الأمنية القطرية بأمر من القائد الأعلى للقوات المسلحة القطرية.

وذكرت الصحيفة اللندنية وفق مراسلها في الدوحة، أن هناك تخوفا كبيرا من مواجهة بين أجنحة النظام وبالتحديد بين الحرس القديم وعلى رأسه الأمير الوالد، والحرس الجديد بقيادة الأمير «تميم» الذي يتبرم في اجتماعاته الخاصة من تدخل والده، وإرغامه على سحب تعهداته للخليجيين بتغيير الموقف من مصر، ووقف تدخلات الدوحة في شئون جاراتها الخليجية.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements