Advertisements
Advertisements
الأحد 28 فبراير 2021...16 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

في ذكرى ميلاده.. أهم ما قيل عن جمال عبدالناصر

سياسة جمال عبدالناصر
جمال عبدالناصر

آية عودة

في مثل هذا اليوم ولد الرئيس الراحل جمال عبدالناصر، زعيم المصريين الذي حاول بكل ما يملك من قوة أن ينتزع حقوق المصريين من مغتصبيها، قبل أن يرحل تاركا بصمة في أذهان كل من تعامل معه أو عاشر عصره.

وفيما يلي استعراض لأبرز ما قيل عن الزعيم الراحل قبل وفاته: 

معمر القذافي رئيس ليبيا الراحل: 
إن ناصر عاش من أجل مصر والعالم العربي كله وهو في داخل كل قلب عربي منا. أن الأمة العربية عظيمة وباقية للأبد لأنها أنجبت العظماء والخالدين أمثال الزعيم جمال عبد الناصر. 

الشيخ صباح السالم الصباح أمير الكويت الراحل:
إن وفاة ناصر كارثة عظيمة حلت بالوطن العربي. لقد كان ناصر من أبرز زعماء الامة العربية ومن اشرف الزعماء وسيظل خالدا للأبد. 

الملك حسين ملك الأردن الراحل:
إن الكثيرين من قادة العالم وزعمائه قد صيرتهم المواقف والأعمال عظماء عند الناس، ولكن جمال وحده كان يصير المواقف والأعمال ويجعل الناس والأشياء عظيمة كلها من حوله، فهو لم يكن عظيما بما حققه لبلده ولأمته من انتصارات وأمجاد فحسب، ولكنه كان عظيما بالقيم الرفيعة والمبادئ الخالدة التي وقف من أجلها دوما بشرف وبسالة.



الأسقف مكاريوس رئيس قبرص السابق:
لم يكن الرئيس الراحل جمال عبد الناصر زعيما كبيرا للعالم العربي فقط، ولكنه أيضا كان أحد كبار رجال الدولة المعاصرين.

دخل التاريخ وكتب اسمه بجانب أسماء أكبر الرجال، إن العالم فقد بموته رئيسا كبيرا، وإن قبرص وأنا شخصيا فقدنا فيه صديقا مخلصا، فقد كان لي شرف صداقته، وعرفته منذ مدة طويلة، وسمحت لي هذه المعرفة أن أقدر فيه صفاته العديدة. ومنها وقبل كل شئ رجولته بكل عمق هذه الكلمة.

أنديرا غاندى رئيسة وزراء الهند الأسبق:
إن الهند ستظل تذكر ناصر وستظل ذكراه خالدة باعتباره قائدا عظيما وسياسيا يتسم بالشجاعة والحكمة.
 
شارل ديجول رئيس جمهورية فرنسا الأسبق:
إن الرئيس جمال عبد الناصر قدم لبلاده وللعالم العربي بأسره خدمات لا نظير لها بذكائه الثاقب وقوة إرادته وشجاعته الفريدة، ذلك أنه عبر مرحلة من التاريخ أقسى وأخطر من أي مرحلة أخرى.

لم يتوقف عن النضال في سبيل استقلال وشرف وعظمة وطنه والعالم العربي بأسره

 تيتو رئيس يوغوسلافيا السابق:
إن وفاة جمال عبد الناصر صدمة مفاجئة وخسارة لا يمكن أن تعوض لقد كان لا يهدأ أبدا.

كان كل أمله أن يرى حياة شعبه قد تحسنت، ويري الوحدة العربية وقد تحققت. إن جمال عبد الناصر واحد من البناة الذين سعوا إلى تحقيق وحدة أفريقيا. وقد كانت حياته القصيرة حياة غنية ولم يكن أحد سواه يستطيع القيام بما قام به لما كان له من نفوذ عظيم في كل الدول العربية.

إليكسى كوسيجين رئيس وزراء الاتحاد السوفيتي الأسبق:
ناصر كان وسيبقى إلى الأبد في ذاكرة الناس مناضلا من أجل الكرامة والوطنية والعزة لشعبه.

جيوسيبى ساراجات رئيس إيطاليا الأسبق:
لقد وهب ناصر حياته من أجل قضية العالم العربي الذي يعيش مرحلة التنمية وأصبح قائدا لشعبه وملهما للشعوب الأخرى التي ترتبط به ارتباط العقائد والمشاعر.

ريتشارد نيكسون رئيس الولايات المتحدة الأمريكية الأسبق:
إن العالم خسر زعيما بارزا خدم بإخلاص وبلا كلل قضايا بلاده والعالم العربي

ديفيد بن جوريون أول رئيس وزراء لدولة الكيان الصهيوني:
كان لليهود عدوان تاريخيان هما فرعون قديما وهتلر حديثا ولكن جمال عبد الناصر فاق الاثنين في عدائه لنا ولقد خضنا الحروب من أجل أن نتخلص منه حتى جاء الموت وخلصنا منه.

مناحم بيجن رئيس وزراء إسرائيل الأسبق:
بوفاة جمال عبد الناصر أصبح المستقبل مشرقًا أمام إسرائيل وعاد العرب للفرقة كما كانوا.

الجدير بالذكر أنه مر 103 عام على ميلاد زعيم الأمة العربية " جمال عبد الناصر"، الذي ولد في الخامس عشر من يناير عام 1918 حي باكوس بالإسكندرية وهو ثاني رؤساء مصر، حيث تولى السلطة من سنة 1956 حتى وفاته عام  1944، وتزوج من تحية كاظم، البالغة من العمر 22 عاما، والتي ولدت لأب إيراني وأم مصرية، ولديه ابنتان وثلاثة أبناء: هدى، منى، خالد، عبد الحميد، وعبد الحكيم.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements