رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بعيدا عن روسيا.. الجيش الأوكراني يتأهب على الحدود مع دولة مجاورة خشية دخولها في الحرب

الجيش الأوكراني
الجيش الأوكراني
Advertisements

أعلن الجيش الأوكراني، في بيان صادر عنه اليوم الأحد، عن استعداد قواته لمواجهة أي توترات على الحدود الأوكرانية - البيلاروسية.

حرس الحدود 

ومن جانبه قال المتحدث باسم قوات حرس الحدود الأوكرانية، أندري ديمتشينكو، إن قوات بلاده على استعداد تام  لمواجهة أي توترات على الحدود الأوكرانية - البيلاروسية.

وأضاف المتحدث باسم قوات حرس الحدود، أن القوات الأوكرانية لم تسجل حتى الآن أي استفزازات على الحدود مع بيلاروسيا، ولكنها تولي اهتماما خاصا لهذا الاتجاه.

وذكر ديمتشينكو، في تصريحاته، أنه في الوقت الحالي لحسن الحظ الوضع مستقر، وقوات الأمن والدفاع في بلادنا تسيطر على خط الحدود والمناطق الحدودية وتفعل كل ما هو ضروري لتعزيز هذا الاتجاه، وذلك لأننا نفهم بوضوح أن بيلاروسيا تقدم الدعم لروسيا في حربها ضد بلدنا.

الحدود الروسية الأوكرانية 

وأكد المتحدث باسم قوات حرس الحدود الأوكرانية، أنه لا يستبعد أن تقرر الوحدات البيلاروسية دخول أراضي أوكرانيا أو إثارة استفزازات، وقال "لذلك فإن جميع قوات حرس الحدود والقوات المسلحة لأوكرانيا والحرس الوطني مستعدة من أجل التعامل مع الوضع ومنع الاستفزازات.

وكانت السلطات الأوكرانية وجهت اتهامات إلى بيلاورسيا بالسماح لروسيا باستغلال أراضيها لإطلاق صواريخ وتنفيذ عمليات هجومية ضد كييف.

وفي أغسطس الماضي، نقلت مجلة "نيوزويك" الأمريكية عن جماعة استخباراتية عسكرية مستقلة قولها إن موسكو تحشد أنظمة صواريخ مضادة للطائرات في بيلاروسيا.

وقال مشروع ”هاجون البيلاروسي“، وهو جماعة مستقلة تتابع التحركات العسكرية الروسية في بيلاروسيا: إن تحليله لصور الأقمار الصناعية أظهر تراكم الأسلحة الروسية في مطار زيابروفكا في بيلاروسيا على بعد حوالي 25 ميلًا من الحدود مع أوكرانيا.

هجمات صاروخية 

ووفقًا للمجلة الأمريكية، يأتي التقرير وسط تكهنات بشأن دعم بيلاروسيا للجهود الحربية الروسية في أوكرانيا.

وأضافت الجماعة: إن الوضع في المطار يثبت أن احتمال شن هجمات صاروخية ليس محتملًا فحسب، بل يبدو أن الروس يستعدون لهجوم صاروخي مكثف على أوكرانيا.

وأكدت الجماعة الاستخباراتية في تقرير نشرته عبر قناتها على تطبيق المراسلة، ”تيليجرام“، عدم إطلاق صاروخ واحد من بيلاروسيا باتجاه أوكرانيا منذ القصف المكثف الأخير الذي وقع في 28 يوليو الماضي.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية