رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

أصغر دليفري في المنوفية.. "سوسكا": تغلبت على التنمر لمساعدة أسرتي | فيديو

سوسكا
سوسكا
Advertisements

تحدت الظروف لم تلتفت لأحقاد المتنمرين وقررت التعامل معها بالتجاهل، لتستكمل طريقها لكسب لقمة العيش لمساعدة أسرتها للتغلب على ظروف المعيشة الصعبة.

انتصار هارون أو كما تشتهر بمدينة منوف باسم "سوسكا هارون" 13 عامًا الأخت الثالثة لخمسة أشقاء بنات، قررت العمل وهي شقيقتها الكبرى بعد أن أصبح والدهم غير قادر على العمل وأغلق محل الملابس الخاص به.

 

قبل عام فكرت سوسكا كثيرًا في العمل المناسب ولكونها تستطيع قيادة الدراجات النارية قررت شراء دراجة بالتقسيط لتكون هي وسيلة عملها لتوصيل الطلبات "دليفري" للزبائن بشوارع وحواري مدينة منوف.

 

تقسيم اليوم

يبدأ يوم سوسكا السابعة صباحًا وحتى العاشرة مساء بحيث تقوم بتقسيم اليوم بين الدراسة والعمل فمن السابعة صباحًا للواحدة ظهرًا تكون فترة دراستها بالصف الثاني الإعدادي، ثم تبدأ من عملها عقب خروجها من المدرسة وحتى العاشرة مساءً.

 

تمكنت سوسكا من خلال تلك المهنة أن تتحصل على الأموال اللازمة لإستكمال دراستها وتوفير كل ما يلزمها من ملابس ودروس خصوصية، بالإضافة لإعطاء الأموال لوالدها لتوفير متطلبات شقيقاتها اليومية.

 

تشجيع وتنمر

شجع سوسكا الكثير من الأهالي بمدينة منوف بينما تنمر عليها آخرون أثناء قيادتها الدراجة النارية لتوصيل الطلبات، وتتعرض لبعض المضايقات من الشباب ومن قائدي السيارات والتكاتك.

 

سوسكا تتمنى أن تلتحق بالتمريض لتسير على درب شقيقتها الكبرى، ولتتمكن من الحصول على وظيفة عقب تخرجها واستكمال مساعدة أسرتها وشقيقاتها حتى يستكملن تعليمهن ويحصلن على شهادات التخرج.

وجَّهت سوسكا نصيحتها للفتيات بالعمل دون النظر للمتنمرين أو المحبطين ما دمن يعملن عملًا حلالًا يتمكن من خلاله توفير نفقاتهم دون الحاجة لأحد.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية