رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

محافظ الإسكندرية يعترف: قصور الأحياء وراء المشكلات

محافظ الإسكندرية
محافظ الإسكندرية
Advertisements

أكد اللواء محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، أن المحافظة تواجه العديد من المشكلات في مقدمتها التغيرات المناخية، لاسيما في ظل أزمات الصرف الصحي نتيجة ارتفاع منسوب مياه البحر.

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، برئاسة المهندس أحمد السجيني، قائلا: الحديث عن الدراسات التي أجرتها جامعة الإسكندرية باعتبارها بيتًا للخبرة عن تضاعف كمية الأمطار خلال عدة سنوات قليلة عن 10 أضعاف الكمية الحالية، يحتاج للتفكير والتخطيط.

وتابع المحافظ: "مش جاي الاجتماع النهارده علشان أدافع عن الأجهزة التنفيذية، إنما لنتفق على أوجه القصور الموجودة"، مشيرا إلى أن محافظة الاسكندرية تحتاج الكثير، وعلينا العمل سويا من أجل تحقيق المصلحة العامة للمواطنين، والمشاكل القائمة ومنها مشكلة الباعة الجائلين ممن "غزوا الشوارع".

من جانبه أكد المهندس سامح فرج، نائب رئيس هيئة الطرق والكباري، أن هناك تنسيق مع الجهات المحلية المعنية في محافظة الإسكندرية قبل تنفيذ أي مشروع.

جاء ذلك في إطار رده على طلب النائب أحمد السجيني، بضرورة التنسيق بين هيئة الطرق والكباري والداخلية قبل إنشاء الكباري والمحاور.

وخلال الاجتماع حذر النائب أحمد السجيني، من عودة حالات التعد على الأراضي الزراعية، قائلا: هذه قضية أمن قومي وغير مسموح بتكرارها.

من جانبه اعترف محافظ الإسكندرية، بأن المخالفات ترجع لقصور في  الأحياء، مؤكدا أن هناك تعليمات بإحالة القضايا الخاصة بالمخالفات إلى النيابة العسكرية.

وأشار الشريف، إلى أنه تم خلال الفترة السابقة إحالة ٣١ قضية للنيابة العسكرية لتحقيق مبدأ الردع.

من جانبه قال أحمد السجيني: علينا تحقيق التوازن بين حق الدولة  وحق المواطن الذي يريد سكن والحكومة عليها أن تمكن المواطن من الحصول على الرخصة لمواجهة أزمة مخالفات البناء.

وشدد رئيس محلية النواب، على ضرورة الإنجاز في منظومة التراخيص، وإيجاد  وسائل مختلفة لكافة الفئات والاهتمام بفكرة المطور العقاري.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية