رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

تجديد حبس المتهمين بقتل الطفلة مكة لسرقة قرطها الذهبي بالطالبية

حبس
حبس
Advertisements

جدد قاضي المعارضات بمحكمة جنوب الجيزة للمرة الثانية حبس مسعف وزوجته ممرضة 15 يومًا على ذمة التحقيقات في اتهامهما بقتل الطفلة "مكة" لسرقة قرطها الذهبي بالطالبية. 

 

التفاصيل لقتل الطفلة

وعن تفاصيل الجريمة البشعة كشفت التحريات التي أجرتها مباحث الجيزة بقيادة اللواء مدحت فارس مدير الإدارة العامة للمباحث كشفت التفاصيل الكاملة للجريمة البشعة حيث تبين أن المتهمين ممرضة وزوجها يعمل مسعفًا يمران بضائقة مالية وقررا اختطاف طفلة جارهما لسرقة قرطها الذهبي خاصة أنها تتواجد في الشارع أمام منزلها للعب به خاصة مع خلو الشارع من السيارات التي قد تهدد حياتها، عدة أيام استغرقها الزوجان في التخطيط لكيفية استدراج الطفلة لشقتهما للاستيلاء على قرطها الذهبي فانتظرا خروج والدة الطفلة التي تتابعها طوال الوقت حتى تركتها لدقائق وتوجهت لأخذ حقنة في الصيدلية.

 

تنفيذ جريمة قتل الطفلة 

وأسرع المسعف خارج شقته في العقار المجاور لعقار الطفلة وتوجه إليها متحدثا معها بعدما أحضر لها "عصيرًا" وبدأ في اللعب معها واستجابت له الطفلة خاصة أنها تعرف هويته وتذهب أحيانًا لشقته للعب مع رضيعته البالغة من العمر 6 أشهر، عاد المسعف لشقته بعدما طلب من الطفلة تتبعه للعب مع طفلته فصعدت خلفه إلى العقار وما إن دخلت الشقة استقبلتها المتهمة وبدأت وزوجها في محاولة فك القرط الذهبي من أذن الطفلة ومع أول بوادر للمقاومة قام المتهمان بوضع "مخدة" على وجه الطفلة وكتما أنفاسها لعدة دقائق حتى ارتخى جسدها بين أيديهما وفارقت الحياة ونجحا في الاستيلاء على القرط الذهب وأسرعت الزوجة ببيعه لدى أحد الصاغة بالمنطقة.

 

ومع عودة الزوجة بعد بيع "الحلق" بمبلغ 1200 جنيه بدأ الزوجان في التفكير بالتخلص من جثة الطفلة إلا أن أسرتها كانت تجوب الشوارع بحثًا عنها عقب عودة والدتها واكتشاف اختفائها الذي استمر قرابة 3 ساعات فحملها المتهم وصعد بها أعلى سطح العقار وألقى الجثة واصطحب زوجته وطفلته وغادرا المنطقة بالكامل وعقب هروبهما عثر أهالي المنطقة على جثة "مكة" أعلى العقار المجاور لمنزلها.

 

تحريات مباحث الجيزة برئاسة العقيد عمرو حجازي مفتش مباحث قطاع غرب الجيزة توصلت إلى هوية المتهمين عقب رصد كاميرا مراقبة دخول الطفلة الى العقار المجاور ولم تخرج منه وبمراجعة سكان العقار تبين اختفاء المسعف وزوجته في وقت معاصر لاختفاء الطفلة.

 

نجحت قوة أمنية ترأسها المقدم محمد نجيب رئيس مباحث قسم شرطة الطالبية في التوصل إلى مكان المتهمين بعد توجههما لأحد أقاربهما في القاهرة خاصة أن المتهم من الصعيد.

 

وبمواجهة المتهمين اعترفا بارتكاب الجريمة حيث قررت المتهمة أنها في إجازة وضع من عملها ولا تتقاضى مرتب وزوجها أيضًا حاصل على إجازة مرضي من عمله أيضًا ولا يتقاضى مرتب ويمران بضائقة مالية وشاهدا الطفلة عدة مرات وهي ترتدي "الحلق الذهب" فقررا استدراجها وقتلها للاستيلاء عليه وبيعه.

وأرشدت المتهمة عن محل الصاغة الذي باعت به الحلق وتبين أن مالكه حسن النية واشترى منها الحلق بالسعر الرسمي ولا يعرف أنه متحصلات جريمة فتم استرداد "قرط" الطفلة وتحرير محضر بالواقعة وإحالة المتهمين إلى النيابة العامة التي تولت التحقيق.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية